جبهة النصرة تفرج عن خمسة من رجال الشرطة في لبنان

مصدر الصورة Reuters
Image caption أقارب جنود لبنانيين احتجزهم مسلحو "الدولة الإسلامية" يحتجون للمطالبة بالإفراج عنهم.

أفرج مسلحو جبهة النصرة في لبنان عن أربعة جنود وضابط شرطة احتجزوا خلال اشتباكات شهدتها مدينة عرسال الشرقية في وقت سابق من الشهر الحالي، بحسب وسائل إعلام رسمية لبنانية.

وكان العسكريون ضمن قوة أمنية لبنانية قوامها 29 فردا احتجزها المسلحون الإسلاميون.

وجاء الإفراج بعد بث مقطع فيديو يظهر "ذبح" جندي لبناني على يد مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية.

ويعتقد أن "الدولة الإسلامية" لا تزال تحتجز عددا من أفراد الشرطة في لبنان.

واشتبك الجيش اللبناني مع مسلحي جماعات إسلامية في عرسال مطلع أغسطس/آب الحالي إثر اعتقال أحد قادتهم.

وتوقفت الاشتباكات بعد نجاح وفد وساطة من هيئة علماء المسلمين في التوصل إلى هدنة بين الطرفين، لكن المسلحين انسحبوا من البلدة مصطحبين 28 عسكريا لبنانيا.

لكن اشتباكات جديدة وقعت الخميس الماضي في عرسال بعد أن قال الجيش إن جنوده تعرضوا لكمين نصبه مسلحون.

المزيد حول هذه القصة