داود أوغلو: لا تطبيع مع اسرائيل ما لم ترفع حصار غزة

مصدر الصورة Reuters
Image caption لم يشر داود اوغلو الى اي تغيير في السياسات التي كان يتبعها سلفه

قال رئيس الحكومة التركية الجديد احمد داود اوغلو الاثنين إنه سيسعى لتعزيز النمو الاقتصادي ومواصلة جهود تركيا للانضمام الى الاتحاد الاوروبي.

وفيما يخص سياسة تركيا الشرق اوسطية، قال داود اوغلو إن لا امل في تطبيع العلاقات مع اسرائيل ما لم ترفع الاخيرة حصارها عن قطاع غزة وتوقف هجماتها عليه.

ولم يشر داود اوغلو الى اي تغيير في السياسات التي كان يتبعها سلفه، رئيس الجمهورية الحالي، رجب طيب اردوغان طيلة السنوات الـ 11 الاخيرة.

وقال في كلمة وجهها في جلسة عقدها البرلمان التركي في انقره الاثنين إن "تركيا الجديدة ستكون بلدا رئيسيا ورائدا" وتعهد بأن يجعل البلاد "اكثر حرية وثراء، واكثر عدلا ورفعة."

يذكر ان الرئيس اردوغان، وهو اول رئيس ينتخب مباشرة في تركيا، سيمارس نفوذا كبيرا على اداء الحكومة.

وكان داود اوغلو قد كشف عن تشكيلة حكومته يوم الجمعة الماضي. وقد احتفظ معظم وزراء الحكومة السابقة بحقائبهم.

وقال إن انقره ستواصل دعمها للاجئين السوريين، كما ستمضي قدما في عملية السلام مع متمردي حزب العمال الكردستاني.

وقال إن تركيا ستواصل بذل جهود للانضمام الى الاتحاد الاوروبي، وهو مشروع تعثر في العام الماضي بعد قمع حكومة اردوغان للاحتجاجات التي اندلعت في عدة مدن والحملة التي شنتها ضد جهازي القضاء والشرطة بحجة تورطهما في تدبير فضيحة فساد ضد اردوغان.

المزيد حول هذه القصة