نزار الطرابلسي: محكمة أوروبية تخطئ قرار ترحيله من بلجيكا لأمريكا

Image caption قد يواجه طرابلسي في أمريكا حكما بالسجن مدى الحياة دون استئناف.

تقول المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان إن بلجيكا أخطأت في ترحيل مشتبه به تونسي إلى الولايات المتحدة، حيث يتهم هناك بالتآمر لقتل أمريكيين بالخارج.

ويواجه نزار الطرابلسي، الذي كان لاعب كرة قدم محترفا في ألمانيا، الحكم بالسجن مدى الحياة، كما يحتمل، في الولايات المتحدة الأمريكية دون فرصة للاستئناف، بحسب ما قالته المحكمة.

وينتهك حكم السجن مدى الحياة، الذي لا يمكن تقصيره، بند "منع التعذيب" في الاتفاقية الأوروبية لحقوق الإنسان.

وكان الطرابلسي سجن في بلجيكا في 2003.

وهو يوجد حاليا في السجن في الولايات المتحدة، ويواجه مزيدا من تهم الإرهاب، بعد ترحيله في أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وأدين الطرابلسي في بلجيكا بالتخطيط لهجوم على قاعدة كلاين بروغيل الجوية لحلف شمال الأطلسي. ويعمل بالقاعدة عدد من العسكريين الأمريكيين، ويوجد بها صواريخ نووية.

وتقول مذكرة الاتهام الأمريكية إنه التقى بزعيم القاعدة السابق أسامة بن لادن في أوائل 2001 - وهو العام الذي نفذ فيه تنظيم القاعدة هجمات مدمرة في الولايات المتحدة. وكان الطرابلسي قبض عليه بعد يومين من تلك الهجمات.

وقال حكم المحكمة الأوروبية في ستراسبورغ الخميس إن بلجيكا انتهكت أيضا "حق الطرابلسي كفرد".

Image caption كان طرابلسي لاعب كرة قدم محترفا في ألمانيا.

ويمنع نص المادة 34 من الاتفاقية الأوروبية لحقوق الإنسان السلطات من التدخل في حق المشتبه بهم لاستئناف الأحكام.

وقالت المحكمة إن بلجيكا جعلت ممارسة هذا الحق أكثر صعوبة، بحبسه حبسا انفراديا، دون اتصال مع العالم الخارجي، إلا في حدود ضيقة جدا.

وطلب القضاة من السلطات البلجيكية دفع 60.000 يورو للطرابلسي تعويضا عما تعرض له من ضرر، و30.000 يورو لتغطية التكاليف القانونية.

المزيد حول هذه القصة