مقتل 14 مدنيا في قصف جوي عراقي لمناطق تحت سيطرة "الدولة الإسلامية" غربي كركوك

مصدر الصورة Reuters
Image caption القصف نفذته طائرات عسكرية عراقية

قُتل 14 شخصا واصيب 10 آخرين في قصف جوي نفذته طائرات عسكرية عراقية استهدفت بلدتي الرياض والزاب التابعتين للحويجة مساء الأحد، بحسب مصدر عشائري لبي بي سي.

وقال حداد صالح من مكتبنا في العاصمة العراقية إن كل ضحايا الهجوم الذي استهدف مناطق خاضعة لتنظيم الدولة الإسلامية في قضاء الحويجة، 65 كم جنوب غرب كركوك.

في غضون ذلك، قال مسؤولون وشهود عيان إن طائرات تابعة للولايات المتحدة نفذت أربع غارات جوية على متشددي الدولة الإسلامية الذين يهددون سد حديثة في غرب العراق.

وقال الشيخ أحمد أبو ريشة زعيم مجالس الصحوة المؤيدة للحكومة العراقية في غرب البلاد إن الغارات قضت على دورية لمقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية كانت تحاول مهاجمة السد وهو ثاني أكبر منشأة للطاقة الكهرومائية في البلاد ويزود أيضا ملايين الأشخاص بالمياه.

وأضاف أبو ريشة لرويترز أن الغارات الجوية كانت دقيقة جدا ولم تسفر عن وقوع أضرار جانبية. وقال إن استيلاء الدولة الإسلامية على السد كان سيعني تشكيل تهديد خطير للكثير من المناطق في العراق ومن بينها بغداد.

وكان أوباما وصف التنظيم بأنه خطر بالغ على الغرب والشرق الأوسط وقال إن دولا كبرى في حلف شمال الأطلسي تقف على أهبة الاستعداد لدعم واشنطن في التحرك ضد التنظيم الطائفي المسلح جيدا والذي استولى على مناطق واسعة من شمال العراق وشرق سوريا وأعلن دولة خلافة عبر الحدود.

المزيد حول هذه القصة