جون كيري يبحث مع العبادي في بغداد تعبئة دعم الحرب على "الدولة الإسلامية"

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

عقد وزير الخارجية الأمريكي، جون كيري، محادثات مع رئيس الوزراء العراقي الجديد، حيدر العبادي، في العاصمة العراقية بغداد.

وبحث الجانبان الجهود الدولية لتعبئة الدعم لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية، الذي يسيطر على مساحات كبيرة من العراق وسوريا.

ووصل كيري إلى العراق قادما من الأردن استمرارا لجولة في الشرق الأوسط لحشد الدعم العسكري والسياسي والمالي لمواجهة تنظيم الدولة الإسلامية، الذي يسيطر على أجزاء من العراق وسوريا.

وأثنى كيري الاثنين على تشكيل الحكومة العراقية الجديدة، التي يرأسها حيدر العبادي، واصفا إياها بأنها "خطوة كبيرة" وحيوية قبل اتخاذ الولايات المتحدة أي إجراء لمساعدة العراق في مواجهة المسلحين.

ومن المقرر أن تشمل جولة كيري أيضا السعودية، وربما بعض العواصم العربية الأخرى.

خطة أوباما

وتقول مراسلة بي بي سي في واشنطن، بربرا بليت، إن الولايات المتحدة ترغب في تسريع الخطى التي تتخذها الحكومة العراقية الجديدة لمواجهة مظالم الأقليات السنية والكردية، من أجل تشكيل جبهة موحدة ضد تنظيم الدولة الإسلامية.

مصدر الصورة AFP
Image caption ألقى كيري نظرة على بغداد من طائرة مروحية كان يستقلها.
مصدر الصورة Reuters
Image caption جولة كيري تشمل الرياض وربما بعض العواصم العربية الأخرى.

وكانت تسعة بلدان - معظمها من أوروبا - شكلت الأسبوع الماضي لب التحالف الذي يقول الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، إنه سيقضي في النهاية على تنظيم الدولة الإسلامية، الذي أعلن خلافة في الأراضي التي يسيطر عليها، وأعدم كثيرا من السجناء، من بينهم صحفيان أمريكيان.

ومن المقرر أن يلقي أوباما الأربعاء في واشنطن خطابا يشرح فيه تفاصيل خطته لمواجهة التنظيم، والتي قد تستغرق سنوات.

المزيد حول هذه القصة