أول غارة جوية أمريكية بعد تبني استراتيجية جديدة في قتال تنظيم الدولة الإسلامية

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

شنت الطائرات الأمريكية أول غارة جوية على مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية، بعد تبني استراتيجية جديدة تهدف إلى هزيمة التنظيم، حسبما أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون".

وأشارت القيادة المركزية الأمريكية في بيان رسمي إلى أن "الضربة الجوية جنوب غربي بغداد كانت الأولى في إطار جهودنا الموسعة التي تتجاوز حماية شعبنا والمهمات الإنسانية، إلى مرحلة ضرب أهداف (للدولة الإسلامية) تزامنا مع مواصلة القوات العراقية هجماتها".

وقالت القيادة إن قوات الجيش الأمريكي استخدمت طائرات هجومية ومقاتلة في شن غارتين جويتين يومي الأحد والاثنين دعما للقوات الأمنية العراقية قرب سنجار وجنوب غربي بغداد.

وتأتي الهجمات تنفيذا لقرار الرئيس الأمريكي باراك أوباما بتوسيع الحملة الجوية الأمريكية على مواقع التنظيم في العراق.

تحذير لسوريا

وجاء توسيع الضربات بينما تسعى واشنطن لتشكيل "تحالف موسع" يضم دولا أوروبية وعربية لمواجهة تنظيم "الدولة الإسلامية."

كما تزامن مع تعهدات غربية وأمريكية بدعم الحكومة العراقية الجديدة في معركتها مع التنظيم، الذي يسيطر الآن على مساحات كبيرة من العراق وسوريا.

وحسب القيادة المركزية، فإن الضربات الجوية "دمرت ست سيارات تابعة للتنظيم قرب سنجار وموقعا قتاليا له جنوب غرب بغداد يستخدم في مهاجمة قوات الأمن العراقية."

في الوقت نفسه، حذرت الإدارة الأمريكية الحكومة السورية من عواقب اعتراض الجيش السوري للطائرات الأمريكية التي تهاجم مواقع لتنظيم الدولة داخل الأراضي السورية.

وقال مسؤولون أمريكيون إن الطائرات الأمريكية سوف ستستهدف أنظمة الدفاع الجوي السورية لو هاجمتها خلال قصفها مواقع التنظيم في سوريا.

ونقل عن المسؤولين قولهم إنه يجب ألا يتدخل الرئيس السوري بشار الأسد في المواجهات مع تنظيم الدولة الإسلامية، مشددين على أن واشنطن تعرف جيدا مواقع تمركز الدفاع الجوي السورية.

وتقول القيادة المركزية الأمريكية إنها شنت حتى الآن 162 غارة جوية في أنحاء العراق، ضد تنظيم الدولة الإسلامية.

مشاركات الدول في الحرب ضد "تنظيم الدولة الإسلامية"

الدولة الغارات الجوية / المهمات الاستطلاعية المعدات / الجنود لوجستيا
الولايات المتحدة غارات جوية على العراق وسوريا ارسال 1000 استشاري عسكري وحاملة طائرات تحمل 65 طائرة من بينها طائرات مقاتلة من طراز اف ايه 18 وطائرات اباتشي ودون طيار تدريب وتسليح المعارضة السورية المسلحة
بريطانيا عمليات استطلاعية في العراق فقط طائرات تورنادو القتالية وطائرات هركليز ناقلة وطائرات ريفر جوينت الاستطلاعية وأسلحة للأكراد
فرنسا عمليات استطلاعية في العراق فقط طائرات رافال القتالية وتسليح الأكراد
ألمانيا 40 استشاريا عسكريا وأسلحة للأكراد
النمسا 600 استشاري عسكري + نحو 10 طائرة - مقاتلات طراز اف ايه 18- شاحنات وطائرات دعم جوي
دول الخليج السماح باستخدام القواعد الجوية على أراضيها ومجالها الجوي
المملكة العربية السعودية السماح باستخدام قواعدها لتدريب المعارضة السورية المعتدلة
تركيا فتح القاعدة الجوية للناتو لامداد مساعدات لوجيستية

المزيد حول هذه القصة