لاجئون سوريون يرفضون مغادرة السفينة التي انقذتهم

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption رست السفينة في ميناء ليماسول القبرصي

رفض 350 من اللاجئين السوريين مغادرة السفينة القبرصية التي انقذتهم في عرض البحر قرب الساحل القبرصي بعد رسوها في ميناء ليماسول، واصروا على التوجه الى ايطاليا.

وقال كيكيس فاسيليو، مدير الشركة المالكة للسفينة، إن اللاجئين يصرون على التوجه الى ايطاليا.

ورست السفينة، واسمها سالاميس فيلوكسينيا، في ميناء ليماسول، ويقال إن جميع اللاجئين الذين تم انقاذهم يتمتعون بصحة جيدة.

وقالت وزارة الدفاع القبرصية إن 52 طفلا كانوا على متن سفينة الصيد الصغيرة التي كان يستقلها اللاجئون والتي ارسلت برقية استغاثة.

وقال فاسيليو "كان من المقرر ان نبحر في العشرة والنصف من مساء اليوم، ولكن لسوء الحظ يصر هؤلاء الناس على التفاوض، ويريدون منا ان نوصلهم الى ايطاليا."

ومضى للقول "بذلنا كل ما في وسعنا لانقاذ حياتهم ولتوفير الطعام والدعم لهم، ولكنهم يريدون الآن القضاء على شركتنا" مضيفا ان عملية الانقاذ كلفت شركته مئات الآلاف من اليورو.

وكان زروق الصيد الذي يستقله اللاجئون قد شوهد على مسافة 100 كيلومتر الى الجنوب من مدينة بافوس الساحلية القبرصية.

وكان فاسيليو قد قال لصحيفة قبرصية إن "عملية الانقاذ كانت صعبة، ولكنها تمت بنجاح."

المزيد حول هذه القصة