القاهرة تستضيف جولة جديدة من المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

تشهد العاصمة المصرية القاهرة الثلاثاء جولة من المفاوضات غير المباشرة بين الفلسطينيين والإسرائيليين برعاية مصرية للاتفاق على جدول أعمال لمباحثات تثبيت وقف إطلاق النار في غزة على أن يتم استئنافها الشهر المقبل بعد عيد الأضحى.

وقد وصل في وقت متأخر من مساء الاثنين ، رئيس الوفد الفلسطيني في المفاوضات غير المباشرة مع اسرائيل عزام الأحمد.

وكان عزت الرشق القيادي في حركة حماس أكد لبي بي سي أن المفاوضات "الفلسطينية - الإسرائيلية" غير المباشرة، سيشارك فيها وفد فلسطيني مصغر يضم ممثلين لحركتي حماس والجهاد بالإضافة إلى عزام الأحمد القيادي في حركة فتح.

وفيما يتعلق بالمفاوضات بين فتح وحماس حول المصالحة الفلسطينية وحكومة الوفاق الوطني، قال الرشق إن "تلك المباحثات ستبدأ الثلاثاء أيضا بالتوازي مع المفاوضات الأولى وذلك من خلال 5 ممثلين لكل من حركتي فتح وحماس".

وكان الطرفان الفلسطيني والإسرائيلي قد توصلا إلى اتفاق بوساطة مصرية في السادس والعشرين من أغسطس/ آب الماضي، يقضي ببدء سريان وقف إطلاق النار.

ونص الاتفاق كذلك على فتح المعابر بين قطاع غزة وإسرائيل بما يحقق سرعة إدخال المساعدات الإنسانية والإغاثية ومستلزمات إعادة الإعمار، والصيد البحري انطلاقا من مسافة 6 أميال، على أن تُستأنف المفاوضات غير المباشرة بين الطرفين بشأن نقاطٍ أخرى خلال شهر من بدء وقف إطلاق النار.

وتأتي جولة المفاوضات قبل يومين فقط من انتهاء المهلة المتفق عليها لاستئناف المباحثات بين الطرفين حول عدد من القضايا الأخرى، من بينها، تثبيت وقف إطلاق النار، وإعادة بناء المطار، وإقامة ميناء بحري، بالإضافة إلى التوصل لصيغة تفاهم حول ملف الأسرى، وجثامين الجنود الإسرائيليين لدى حماس في أعقاب العملية العسكرية الإسرائيلية الأخيرة على القطاع.

المزيد حول هذه القصة