مريم المنصوري أول قائدة مقاتلات اماراتية تشارك في قصف "الدولة الاسلامية"

مصدر الصورة AP

شاركت قائدة مقاتلة اماراتية في عمليات قصف مواقع "الدولة الاسلامية" في سوريا بحسب سفير الامارات في واشنطن.

وقال السفير يوسف العتيبة إن الرائد طيار مريم المنصوري، البالغة من العمر 35 عاما، "لم تحلق بالطائرة وحسب بل انها كانت قائدة التشكيل الجوي" الذي نفذ الضربات بين ليل الاثنين وصباح الثلاثاء.

وكانت الامارات أكدت رسميا مشاركتها في هذه الضربات التي تقودها الولايات المتحدة ضد مواقع للدولة الاسلامية في سوريا والعراق.

وأفاد مصدر لوكالة الانباء الفرنسية ان "ضابطا من التحالف الدولي فوجئ عندما اتصلت الرائد المنصوري لتطلب اعادة تعبئة للوقود في الجو".

والمنصوري اول امرأة اماراتية تقود مقاتلة عسكرية في الامارات وفي العالم العربي.

وتقود المنصوري مقاتلة اف-16 الاميركية الصنع وسبق ان استضافتها عدة قنوات تلفزيونية.

وأثارت مشاركة المنصوري في الغارات ضد عناصر الدولة الاسلامية جدلا على مواقع التواصل الاجتماعية ففي الوقت الذي احتفى بها البعض فقد اثارت انتقادات البعض الآخر.

والامارات من الدول العربية القليلة التي تشهد تحسنا كبيرا في أوضاع المرأة وتضطلع النساء بها في الكثير من المناصب الحكومية.

المزيد حول هذه القصة