رياض المالكي: حماس والجهاد "لم توقعا بعد على وثيقة الانضمام للمحكمة الجنائية الدولية"

مصدر الصورة AFP
Image caption وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي

أكد وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي أن حركتي حماس والجهاد الاسلامي لم توقعا بعد على الوثيقة الفلسطينية التي طلب الرئيس الفلسطيني من الفصائل الفلسطينية كافة التوقيع عليها لتقديم طلب الانضمام الى المحكمة الجنائية الدولية.

وخلال مؤتمر صحفي عقد في مقره في مدينة رام الله، أجاب المالكي على سؤال لبي بي سي قائلا "بعض فصائل المقاومة لم توقع على تلك الوثيقة، فقط موسى أبو مرزوق من حركة حماس هو من وقع ولم نتلق توقيعا من أعضاء المكتب السياسي في حركة حماس. كذلك لا نزال ننتظر توقيع قيادات بارزة من الجهاد الاسلامي على الوثيقة الفلسطينية التي تؤكد وتبرهن استعدادنا والتزام الفصائل الفلسطينية لمواجهة نتائج وتبعات الانضمام للمحكمة الجنائية الدولية."

وأكد المالكي أن الرئيس الفلسطيني وقيادته "عاقدون العزم على التوجه الى الانضمام الى المحكمة الجنائية الدولية وأكثر من خمس مائة منظمة ومؤسسة دولية في حال استخدام الفيتو الامريكي في مجلس الامن أمام مشروع القرار الفلسطيني الذي يطالب بانهاء الاحتلال واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة."

وقال "إن هذه المرحلة يجب أن يتم الاعداد لها بشكل جيد قانونيا ودوليا، ولذلك بدأت بالفعل المشاورات الفلسطينية مع مختلف المجموعات الدولية والعربية لبحث مسودة القرار الفلسطيني الذي سيوضع على طاولة مجلس الامن خلال الاسابيع المقبلة."

واشار المالكي ايضا الى أن "الجانب الفلسطيني ليس بصدد توتير الاجواء مع أي جهة دولية تحديدا الادارة الامريكية"، بل "يسعى الى نيل حقوقه المتمثلة بموقف دولي واضح يحدد جدولا زمنيا لانهاء الاحتلال الاسرائيلي وترسيم حدود الدولة المستقلة على أساس حدود عام سبعة وستين."

المزيد حول هذه القصة