رئيس الاركان التركي يتعهد باسناد جنوده الذين يحرسون ضريح سليمان شاه في سوريا

مصدر الصورة Reuters

بعث رئيس الاركان التركي الجنرال نجدت اوزيل بمناسبة حلول عيد الاضحى برسالة تشجيع ودعم للجنود الاتراك الذين يقومون بحراسة ضريح جد مؤسس الدولة العثمانية عثمان الاول، سليمان شاه، القريب من حلب والذي تقول التقارير إنه محاصر من جانب مسلحي تنظيم "الدولة الاسلامية."

وتعتبر قطعة الارض التي شيد عليها الضريح ارضا تركية بموجب معاهدة وقعتها تركيا مع فرنسا في عشرينيات القرن الماضي. وكانت سوريا آنذاك خاضعة للانتداب الفرنسي.

ويقع الضريح على مسافة 25 كيلومترا من الحدود التركية.

وكانت تقارير اخبارية قد ذكرت هذا الاسبوع ان قطعة الارض التركية هذه محاصرة من جانب مسلحي تنظيم "الدولة الاسلامية" الذين اسروا الحامية التركية المكلفة بحراستها.

وفيما نفى السياسيون الاتراك ذلك جملة وتفصيلا، تشير الرسالة التي بعثها رئيس الاركان لجنوده الى ان الجيش التركي يأخذ الموضوع مأخذ الجد.

وجاء في الرسالة التي بعث بها الجنرال اوزيل "انكم تنفذون الواجب الذي كلفتم به على احسن وجه في هذه الفترة الحرجة. لا تنسوا انكم لستم لوحدكم. لا تنسوا ان 76 مليونا من مواطنيكم يقفون خلفكم."

وجاء في الرسالة ايضا "ان عيوننا وآذاننا وافئدتنا معكم دائما. كونوا على ثقة بأن قواتنا المسلحة ستهرع لمساندتكم حالما تطلبون ذلك."

وكان نائب رئيس الحكومة التركية بلند أرينتش قد اصر الثلاثاء الماضي على ان القوة التركية ما زالت تسيطر على الضريح، ولكنه اقر بأن مسلحي "الدولة الاسلامية" يزحفون باتجاهه.

وقال الرئيس التركي رجب طيب اردوغان إن تركيا سترد في حال تعرض الضريح لأي اعتداء.

المزيد حول هذه القصة