اردوغان يطالب بعمليات برية ضد تنظيم الدولة الإسلامية

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

قال الرئيس التركي رجب طيب اردوغان إن سقوط بلدة عين العرب "كوباني" السورية في أيدي تنظيم "الدولة الإسلامية" بات وشيكا مطالبا بعملية عسكرية برية لوقف تقدم التنظيم المتشدد.

وتفيد التقارير بأن مسلحي "الدولة الإسلامية" كثفوا هجماتهم على البلدة في الوقت الذي تدور فيه "حرب شوارع" بينهم وبين مقاتلين أكراد مدافعين عن البلدة.

وذكر نشطاء أن مسلحي "الدولة الإسلامية" دخلوا إلى الضاحية الجنوبية من عين العرب واستولوا على بنايات عدة.

وجاءت تصريحات اردوغان ضمن خطاب ألقاه خلال زيارته لأحد مخيمات اللاجئين السوريين في مقاطعة غازي عنتاب الحدودية.

"غير كاف"

مصدر الصورة AP
Image caption تنتشر الدبابات التركية على أحد التلال المطلة على عين العرب "كوباني"

وقال اردوغان إن القصف الجوي الذي تقوم به طائرات التحالف الدولي وحده غير كاف لوقف تقدم "الدولة الإسلامية" مطالبا المعارضة السورية المسلحة بالمشاركة في قتال التنظيم.

وأوضح اردوغان قائلا " يجب أن يكون هناك تعاون مع المعارضة التي تقاتل في الميدان".

يذكر أن بلدة عين العرب" كوباني " ذات أهمية استراتيجية إذ يعني سقوطها في أيدي مسلحي " الدولة الإسلامية " أن التنظيم سيسيطر على مساحة كبيرة من الشريط الحدودي بين سوريا وتركيا.

وتتمركز دبابات الجيش التركي في مواقع عدة على تلة حدودية تطل على البلدة.

يذكر أن رئيس الوزراء التركي أحمد داوود أوغلو تعهد الأسبوع الماضي بأن بلاده ستفعل "أقصى ما بوسعها" للحيلولة دون سقوط البلدة الاستراتيجية في أيدي مسلحي تنظيم الدولة الاسلامية.

وجاءت تصريحات داوود اوغلو بعد أن وافق البرلمان التركي على السماح للجيش بدخول الأراضي العراقية والسورية للقيام بعمليات عسكرية ضد التنظيم المتشدد وغيره من الجماعات الجهادية.

كما أقر البرلمان السماح للقوات الأجنبية باستخدام أراضي تركيا في الدخول إلى الدولتين.

المزيد حول هذه القصة