بان كي مون يطالب الليبيين بوقف الاقتتال

مصدر الصورة AFP
Image caption توسطت الامم المتحدة الشهر الماضي بين الفصائل البرلمانية المتناحرة بعد اشهر من العنف بين الميليشيات.

دعا الامين العام للامم المتحدة بان كي مون لوقف الاقتتال في ليبيا خلال زيارة مفاجئة لطرابلس ضمن عملية مصالحة تتم بوساطة الامم المتحدة.

وفي زيارته الاولى منذ عام 2011، عندما اطيح بالزعيم الليبي معمر القذافي، قال بان في اجتماع لاعضاء البرلمان في فندق في المدينة إنه "لا يوجد بديل للحوار".

ورافق بان في زيارته وزيرة الخارجية الايطالية فيديريكا موغيريني.

وتوسطت الامم المتحدة الشهر الماضي بين الفصائل البرلمانية المتناحرة بعد اشهر من العنف بين الميليشيات.

وتعاني ليبيا من عدم الاستقرار ويضطر البرلمان الذي انتخب في يوليو/تموز الماضي للاجتماع خارج العاصمة بينما تتقاتل الميليشيات المتناحرة للسيطرة على العاصمة.

ووصل بان وموغيريني الى طرابلس بالطائرة من تونس المجاورة، حيث يوجد مقر بعثة الامم المتحدة الى ليبيا منذ إجلائها من مقرها خلال الصيف.

ودعا أعضاء البرلمان الى فندق في المدينة ضمن اجراءات امنية مشددة.

وقال بان لاعضاء البرلمان " ليبيا في حاجة لبرلمان قوي وحكومة قوية. يجب ان يتوقف القتال. كفى قتالا وكفى تشريدا للناس".

واوصلت موغيريني، التي من المزمع ان تتولى منصب مسؤولة الشؤون الخارجية في الاتحاد الاوربي الشهر المقبل، رسالة دعم للبرلمان الليبي.

وقالت إن "ايطاليا ملتزمة تماما بالبقاء الى جانب الشعب الليبي، لانقاذ ليبيا من مستقبل لا تستحقه".

المزيد حول هذه القصة