مقتل 50 شخصا على الأقل في ثلاثة تفجيرات انتحارية في العراق

مصدر الصورة .
Image caption وقعت العمليات الانتحارية في قرة تبة التي يقطنها اكراد في شمال بلدة جلولاء التي يسيطر عليها تنظيم الدولة الاسلامية

قتل 50 شخصا على الأقل في ثلاث عمليات انتحارية استهدفت بلدة قرة تبة الكردية شمال شرق العاصمة العراقية بغداد.

وأكدت تقارير عراقية أن "أكثرية القتلى هم عناصر من القوات الأمنية الكردية ومدنيين جاؤوا للالتحاق بجبهات القتال ضد عناصر الدولة الاسلامية".

ووقعت العمليات الانتحارية في قرة تبة التي يقطنها اكراد في شمال بلدة جلولاء التي يسيطر عليها تنظيم الدولة الاسلامية، وتعد خط المواجهة مع هذا التنظيم المتطرف.

وتبنى تنظيم "الدولة الاسلامية" سلسلة التفجيرات التي استهدفت هذه البلدة التي يقطنها غالبية من الاكراد، بحسب بيان نشره انصارها على توتير.

وقال بشير الدوالي أحد أعضاء بلدية قرة تبة إن "العمليات الانتحارية استهدفت مقر البلدية مما أدى الى ارتفاع عدد القتلى"، مضيفاً أن "107 أصيبوا جراء هذه العمليات الانتحارية".

وأضاف أن " الجرحى نقلوا الى المستشفيات للعلاج ".

وخلفت التفجيرات التي استهدفت المباني القريبة من بعضها اضرارا في شبكة الكهرباء ومقر محاربي البشمركة القدماء.

وتعد قرة تبة من المناطق المتنازع عليها بين المركز واقليم كردستان الذي يطالب بضمها الى اقليمه ضمن عدد من المدن التي يسكنها اكراد في محافظة ديالى.

وعلى صعيد متصل، قتل قائد شرطة محافظة الانبار اللواء أحمد صداك الدليمي بتفجير عبوة ناسفة استهدفت موكبه في منطقة "البو ريشة" شمالي الرمادي مركز المحافظة الواقعة غربي البلاد.

واستطاع تنظيم الدولة الاسلامية السيطرة على مدينة الفلوجة في محافظة الأنبار وأجزاء من الرمادي وبعض المناطق الريفية في الأنبار بداية العام الجاري.

وتأتي سقوط الفلوجة بأيدي تنظيم الدولة الاسلامية بعد سيطرتها على مدينة الموصل.

المزيد حول هذه القصة