غارات جوية امريكية سعودية على عين العرب ومعارك مستمرة بين الاكراد و"الدولة الاسلامية"

مصدر الصورة Getty
Image caption يستخدم تنظيم الدولة الاسلامية الهجمات التفجيرية لفتح الثغرات امام جنوده

شنت مقاتلات امريكية وسعودية غارات جديدة الاثنين على مواقع تابعة لتنظيم "الدولة الاسلامية" في محيط بلدة عين العرب قرب الحدود السورية التركية.

وقالت القيادة المركزية الامريكية إن الغارات استهدفت مواقع للمدفعية على مشارف عين العرب بالاضافة الى مواقع ومراكز لمقاتلي التنظيم.

في هذه الاثناء فجر مهاجم من تنظيم الدولة الإسلامية شاحنة ملغومة كان يقودها في مواقع للمقاتلين الاكراد شمال عين العرب والتى يحاصرها "الدولة الاسلامية" منذ اسابيع.

وتشهد البلدة اشتباكات عنيفة بين القوات الكردية ومقاتلي "الدولة الإسلامية" الذين يصرون على السيطرة عليها.

ورغم الضربات الجوية المتكررة لم تتمكن المقاتلات الغربية والعربية المشاركة معها من تقويض الجهد العسكري لمقاتلي التنظيم حول البلدة او اثنائهم عن محاولة اقتحامها.

ونقلت وكالة رويترز للانباء عن مسؤول كردي في عين العرب إن اثنين من المقاتلين الأكراد أصيبا في الهجوم الذي كان يستهدف فيما يبدو فتح طريق أمام تقدم أكبر لمقاتلي التنظيم في المدينة.

كما قال المرصد السوري لحقوق الانسان ان الاشتباكات العنيفة لازالت متواصلة الاثنين في عين العرب حيث أخفقت الغارات الجوية التى تقودها الولايات المتحدة حتى الآن في وقف تقدم مقاتلي التنظيم.

واكد المرصد وقوع خمس غارات جوية في وقت مبكر من يوم الاثنين استهدفت الأحياء الجنوبية من عين العرب.

المزيد حول هذه القصة