مهاجمة حافلات إسرائيلية تحمل دعايات للمساواة بين الجنسين

مصدر الصورة AP
Image caption الحائط الغربي في القدس من أقدس الأماكن التي يصلي فيها اليهود.

تقول الشرطة الإسرائيلية إن عشرات من اليهود المتشددين هاجموا حافلات عليها دعايات تروج للمساواة بين الجنسين في موقع ديني مقدس في القدس.

وقال المتحدث باسم الشرطة، ميكي روزينفيلد الثلاثاء إن الحادثة وقعت الليلة الماضية، عندما مزق نحو 50 رجلا إطارات بعض الحافلات ورشقوها بالحجارة في منطقة ميا شيأريم، وهي منطقة دينية في القدس.

وترجع الدعايات الموجودة على الحافلات إلى جماعة "سيدات الحائط" التي تدعو للمساواة بين الجنسين عند الحائط الغربي في القدس، وهو أقدس مكان حيث يمكن لليهود الصلاة.

وتظهر الدعايات بعض النسوة والفتيات وهن يحملن لفائف التوراة - ويعد هذا فعلا غير مباح إلا للرجال، بحسب ما يعتقد اليهود المتشددون.

ولطخ المتطرفون في الحادثة أيضا الحافلات برسم كلمات بالألوان تقول "انهوا الصور الفاحشة".

مصدر الصورة Reuters
Image caption سيدة يهودية تركب حافلة خاصة باليهود المتشددين احتجاجا على الفصل بين الجنسين.

ولا يزال المتطرفون المتدينون يواجهون انتقادا بسبب جهودهم فصل النساء عن الرجال في الأماكن العامة.

المزيد حول هذه القصة