برلمان كردستان العراق يقر ارسال قوات البشمركة إلى كوباني

kobani مصدر الصورة Getty
Image caption استطاع المقاتلون الأكراد في مدينة عين العرب (كوباني) صد هجوم تنظيم "الدولة الاسلامية" العنيف على المدينة لأكثر من شهر

وافق برلمان إقليم كردستان العراق يوم الأربعاء على إرسال قوات كردية إلى بلدة عين العرب (كوباني) شمالي سوريا لمساندة الأكراد في المدينة على صد تنظيم "الدولة الإسلامية" الذي يشن حربا شرسة لدخول المدينة.

تأتي تلك الموافقة في الوقت الذي انتقد فيه الرئيس التركي رجب طيب اردوغان اسقاط المساعدات على الأكراد في المدينة معللا ذلك بأن بعض تلك المساعدات سقطت في ايدي تنظيم "الدولة الاسلامية". بينما يقول محللون إن اردوغان غير راغب في تزويد حزب العمال الكردستاني بأي مساعدات.

وهذه هي المرة الأولى التي يتدخل فيها البرلمان الكردستاني في العراق بشكل رسمي في منطقة كردية في سوريا.

واستطاع الأكراد في المدينة، وبمساعدة الضربات الجوية للتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة، الدفاع عنها لأكثر من شهر.

وأعلنت تركيا يوم الاثنين انها ستسمح لمقاتلي البشمركة العراقيين بعبور الأراضي التركية إلى المدينة.

وكانت تركيا قد تعرضت لضغوط لتقديم ما هو أكثر من المساعدات الانسانية للاجئين الهاربين من اعمال العنف في المدينة.

وقال مسؤولون أكراد في العراق إن قوات البشمركة ستزود بأسلحة ثقيلة.

وأعلنت الولايات المتحدة في وقت سابق هذا الاسبوع أنها أسقطت إمدادات طبية وأسلحة للمقاتلين الاكراد في المدينة.

وقالت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) يوم الأربعاء إن طردين من المساعدات العسكرية التي يتم إسقاطها جوا ضلا طريقهما بعيدا عن يد أكراد سوريا في عين العرب (كوباني) وأضافت أن أحدهما تم تدميره والآخر حصل عليه مقاتلو الدولة الإسلامية.

وأسقط 26 طردا أخرى من الإمدادات إلى الأكراد في المدينة ووصلت إلى المستهدفين.

المزيد حول هذه القصة