لافروف: لم نتفق مع الأمريكيين على تدريب الجيش العراقي

مصدر الصورة AP
Image caption نفى لافروف أن روسيا اتفقت مع الولايات المتحدة على تكثيف تبادل المعلومات الاستخبارية بشأن تنظيم الدولة الإسلامية.

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن روسيا لم تتفق على تدريب القوات العراقية، كما اقترح وزير الخارجية الأمريكي جون كيري.

وشدد لافروف، في مقابلة تلفزيونية مع محطة روسيا 1 التلفزيونية السبت، على أنه ليس ثمة أي اتفاقية لارسال مدربين روس لتدريب الجيش في العراق.

وكان وزير الخارجية الأمريكي قال، بعد لقائه مع لافروف في باريس 14 اكتوبر/تشرين الأول، إن كبار الدبلوماسيين "اتفقوا على بحث امكانية تقديم روسيا لدعم أكبر للقوات الأمنية العراقية".

وقال كيري إن لافروف اقر بجاهزية روسيا للمساعدة بشأن الأسلحة والمعدات العسكرية ... وربما في شؤون التدريب وتقديم المشورة".

وكرر لافروف النفي أن روسيا اتفقت مع الولايات المتحدة على تكثيف تبادل المعلومات الاستخبارية بشأن جماعة تنظيم الدولة الإسلامية.

وقال "ليس ثمة اتفاقية تقضي بأننا سنتبادل المعلومات في سياق ما يسمى التحالف الذي شكله الأمريكيون لقتال الدولة الإسلامية".

وأكد لافروف أنه قال لكيري " إذا أردت تعمل بشكل مشترك معنا، دعنا نفعل ذلك على وفق قاعدة انتقائية، ولكن كجزء من آليات متفق عليها".

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين انتقد، في حديث مع خبراء وصحفيين روس الجمعة، نشاطات الولايات المتحدة في العراق، قائلا إن الجنود السابقين في جيش صدام حسين هم من انخرطوا في صفوف تنظيم الدولة الإسلامية في العراق وسوريا "وأدوا بطريقة فاعلة جدا من وجهة النظر العسكرية".

وشدد بوتين على ضرورة "تغيير في النظام العالمي" قائلا إن العالم لم يعد "إحادي القطب، وليس ثمة قوة واحدة حاكمة. إن هذا مستحيل حتى لو اعتقد الأمريكيون أنه يمكنهم حكم العالم".

المزيد حول هذه القصة