غارات امريكية ضد جبهة النصرة بعد توسعها شمال سوريا

Image caption مقار جبهة النصرة في ريف إدلب تعرضت لقصف طائرات التحالف في 23 سبتمبر، ثم توقف القصف.

افاد شهود عيان ونشطاء بقيام المقاتلات التابعة لقوات التحالف الامريكي بشن غارات على مواقع لجماعة جبهة النصرة في شمال سوريا خلال ساعات مساء الاربعاء.

من جانبه قال المرصد السوري لحقوق الإنسان ومقره بريطانيا إن غارات جوية شنتها قوات التحالف الذي شكلته واشنطن لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية استهدفت جبهة النصرة الذي يعتبره البعض جناحا لتنظيم القاعدة في شمال غرب سوريا خلال الليل.

وأضاف المرصد أن الضربات الجوية استهدفت مقرا وآلية لجبهة النصرة في محافظة إدلب شمال غرب سوريا حيث دحرت الجماعة قوات المعارضة السورية المدعومة من الغرب الأسبوع الماضي.

واعلن في وقت لاحق ان 6 من عناصر "الجبهة" لقوا حتفهم في غارات للطيران الامريكي استهدفت معسكرا يقع الى الغرب من مدينة حلب بعد منتصف ليلة الاربعاء.

مصدر الصورة AP
Image caption تشكو المعارضة السورية التي تدعمها أمريكا من ترك العالم لها بلا مساعدة في مواجهة المتشددين الإسلاميين.

وأفاد المرصد أيضا بأن التحالف شن أولى ضرباته الجوية ايضا ضد جماعة أحرار الشام وهي جماعة إسلامية أخرى.

وقال رامي عبد الرحمن مدير المرصد "إنها المرة الثانية التي تتعرض فيها جبهة النصرة للغارات في الحملة التي تقودها الولايات المتحدة".

واضاف "كانت المرة الأولى يوم 23 سبتمبر/ أيلول الماضي وهو اليوم الأول للضربات الجوية الأمريكية على سوريا التي تأتي في إطار استراتيجية تهدف إلى "إضعاف وتدمير" الدولة الإسلامية".

وقبل ايام بسطت جبهة النصرة سيطرتها على مناطق واسعة في محافظة إدلب كانت تخضع لسيطرة جمال معروف قائد جبهة ثوار سوريا في شمال البلاد وأحد قادة المعارضة المدعومين من الغرب.

واستولت جبهة النصرة على كميات من الأسلحة والذخائر من مخازن جبهة ثوار سوريا كما استولت أيضا على مواقع من حركة حزم التي تتلقى أيضا دعما عربيا وغربيا.

وتقول الولايات المتحدة إنها تعمل على توسيع الدعم العسكري لمن تصفهم بالمعارضة "المعتدلة" في سوريا في إطار خطة واسعة للتصدي "للدولة الإسلامية".

وكانت جبهة النصرة تعتبر أحد أقوى الجماعات المسلحة في سوريا لكن النجاحات الكبيرة التى حققها "الدولة الاسلامية" مؤخرا تسببت في تراجع الجبهة وانصراف عدد كبير من اعضائها للانضمام الى "الدولة الاسلامية".

Image caption بعض جماعات المعارضة المرتبطة بأمريكا انتقدت غارات الولايات المتحدة على مواقع جبهة النصرة في سبتمبر.

المزيد حول هذه القصة