الشرطة الاسرائيلية تفتح تحقيقا مع عناصرها لقتل شاب فلسطيني "بدم بارد"

مصدر الصورة AFP
Image caption توتر شديد بين الشرطة الاسرائيلية والفلسطينيين

قالت الشرطة الاسرائيلية إنها فتحت تحقيقا في المقطع المصور الذي بثه ناشطون على الانترنت يوضح قيام عناصرها بقتل شاب فلسطيني بدم بارد في كفر كنا شمال فلسطين.

وقالت الشرطة في السابق انه تم اطلاق النار على الشاب الذي كان يبلغ من العمر 22 عاما بعد محاولته طعن احد افرادها.

لكن اللقطات المصورة التى نشرت على الانترنت تظهر شابا يهاجم سيارة شرطة ثم يتراجع الى الخلف قبل ان ينزل افراد منها ويطلقون النار عليه ويتم بعد ذلك جره ووضعه في السيارة.

من جانبه اتهم محمد بركة النائب العربي في الكنيست الشرطة الاسرائيلية بقتل الشاب "بدم بارد".

وقال بركة في بيان صحفي "عناصر الشرطة الاسرائيلية اغتالت الشاب المغدور المرحوم خير حمدان من كفر كنا بدم بارد دون ان يوجد اي مبرر حتى لاطلاق النار".

واضاف ان "الشرطة تتعامل مع العرب في اسرائيل بشكل عدائي واصابعها خفيفة جدا على الزناد فمنذ العام 2000 وحتى يومنا هذا قتل برصاص الشرطة بدم بارد ما يقارب من 40 عربيا في سلسلة من الحوادث".

ودعا بركة في البيان الصحفي الى "إنشاء لجنة تحقيق مستقلة يشارك فيها حقوقيون من خارج المؤسسة الرسمية وخاصة حقوقيين عرب واخرين معروفين بتوجهاتهم الصادقة للتحقيق في كل ممارسات الشرطة تجاه المواطنين العرب بما فيها جريمة اغتيال الشاب المرحوم خير حمدان

المزيد حول هذه القصة