الجنرال ديمبسي يصل إلى بغداد في زيارة مفاجئة

مصدر الصورة AP
Image caption أول زيارة للجنرال دمبسي إلى العراق منذ بدء الحملة ضد تنظيم "الدول الإسلامية"

وصل رئيس هيئة الأركان الأمريكية، الجنرال مارتن ديمبسي، إلى بغداد في زيارة مفاجئة، هي الأولى منذ بدء الحملة العسكرية الجوية ضد تنظيم "الدولة الإسلامية".

وتأتي زيارة ديمبسي إلى العراق بعد يومين من موافقة الكونغرس الأمريكي على إمكانية إرسال قوات أمريكية محدودة للقتال إلى جانب الجيش العراقي، في مهمته المعقدة للتصدي إلى تنظيم "الدولة الإسلامية"، الذي سيطر على مناطق واسعة من البلاد، ومن الجارة سوريا.

ونقلت وكالة رويترز عن ديمبسي قوله، قبل هبوطه في مطار بغداد: "أود أن أرى بعيني كيف ستكون مساهمتنا".

وأضاف: "أود أن أستمع إلى الذين هم في الميدان إذا كانت لديهم الموارد التي يحتاجونها، وإذا كانوا يتلقون التوجيهات المناسبة لاستخدام هذه الموارد".

وكانت الولايات المتحدة بدأت غارات جوية على مواقع تنظيم "الدولة الإسلامية" في أغسطس/ أب.

وقد وافق الرئيس، باراك أوباما، الأسبوع الماضي على إرسال نحو 1500 جندي إضافي إلى العراق، تبعا لقرار واشنطن بتوسيع مهمتها لتقديم الاستشارة العسكرية، وتدريب الجيش العراقي.

ويبلغ عدد القوات الأمريكية الميدانية في العراق حاليا نحو 1400 جندي، وسيصل عددها بعد موافقة أوباما إلى نحو 3100 جندي.

المزيد حول هذه القصة