إسرائيل تتجه لتشييد وحدات استيطانية جديدة بالقدس الشرقية

مصدر الصورة Getty
Image caption قد تذكي الخطوة الغضب في ظل الأجواء المضطربة بالقدس الشرقية

وافقت الحكومة الإسرائيلية على بناء نحو 78 وحدة استيطانية جديدة في القدس الشرقية المحتلة التي يطالب الفلسطينيون بها عاصمة لدولتهم المستقبلية.

وقالت متحدثة باسم البلدية في القدس إنه تم الموافقة على بناء 50 وحدة سكنية في مستوطنة هار حوما (جبل ابو غنيم) و28 وحدة اخرى في مستوطنة "راموت" شمال القدس، بحسب وكالة رويترز للأنباء.

ومن المرجح ان تثير هذه الخطوة غضب الفلسطينيين في ظل الأجواء المضطربة السائدة بالقدس الشرقية.

وقتل أربعة إسرائيليين على الأقل وجرح سبعة آخرون الثلاثاء في ما وصفته الشرطة الإسرائيلية بأنه "هجوم إرهابي" على كنيس يهودي في القدس.

وقد تصاعد التوتر في المدينة في الأسابيع الأخيرة، التي شهدت هجومين لمسلحين فلسطينيين على مارة في المدينة، وإعلان اسرائيل عن خط لبناء المزيد من بيوت المستوطنين في القدس الشرقية.

وتطور الوضع بعد أسابيع من الصدامات والاحتجاجات في القدس بين فلسطينيين وقوات شرطة إسرائيلية بسبب منعهم من الوصول إلى المسجد الأقصى.

وكان بنيامين نتنياهو رئيس الوزراء الإسرائيلي تعهد بمواصلة بناء المستوطنات في القدس الشرقية رغم الانتقادات اللاذعة التي تواجهها إسرائيل على المستوى الدولي والتوترات التي شهدتها الفترة الأخيرة بين العرب واليهود بالمدينة.

وقالت حكومة نتنياهو في وقت سابق إن لديها خططا متقدمة للتشييد تتضمن بناء حوالي ألف وحدة سكنية في القدس الشرقية.

يشار الى أن المجتمع الدولي يضغط تجاه تجميد إسرائيل لنشاطها الاستيطاني في الضفة الغربية فيما يعتبر الفلسطينيون هذه المستوطنات عقبة رئيسية في طريق مفاوضات السلام مع اسرائيل.

المزيد حول هذه القصة