مطار معيتيقة قرب طرابلس يتعرض لغارة جوية جديدة

مصدر الصورة AFP
Image caption اصيبت بعض المنازل القريبة من المطار باضرار جراء الغارتين

تعرض مطار معيتيقة القريب من العاصمة الليبية طرابلس لغارة جوية جديدة يوم الثلاثاء، وذلك بعد يوم واحد من تعرضه لغارة تبنتها القوات الموالية للواء خليفة حفتر.

يذكر ان مطار معيتيقة هو مطار العاصمة الليبية الوحيد الذي ما زال قيد الاستخدام، وذلك بعد ان اصيب مطارها الدولي الرئيسي لدمار كبير جراء القتال الذي دار فيه في يوليو / تموز الماضي.

وكان مطار معيتيقة، الذي تسيطر عليه احدى الميليشيات الاسلامية، قد تعرض لغارة جوية امس الاثنين اطلقت فيها طائرة حربية صاروخين.

وقال مصدر امني عقب الغارة الاولى إن مدرج المطار ومبناه الرئيسي لم يصابا باضرار، ولكن جرى تحويل الرحلات الجوية القادمة الى مطار مصراته الذي يبعد عن العاصمة بمسافة 200 كيلومتر.

وكانت القوات الموالية للواء خليفة حفتر قد تبنت غارة الامس، إذ قال صقر الجاروشي الناطق باسم حفتر "إن قوتنا الجوية هي التي اغارت على مطار معيتيقة الذي يسيطر عليه الارهابيون."

وفي وقت لاحق، قال رئيس الحكومة الليبية المعترف بها دوليا عبدالله الثني إن الطيران الحربي التابع لحكومته هو المسؤول عن ضرب مطار معيتيقة.

ونقل الموقع الالكتروني الرسمي للحكومة عن الثني قوله "إن الغارات الجوية على مطار معيتيقة قامت بها القوة الجوية الوطنية لاستهداف جماعة فجر ليبيا" في اشارة الى الميليشيا المسلحة المؤيدة للسلطة التي تسيطر على العاصمة طرابلس.

المزيد حول هذه القصة