نشطاء: مقتل نحو 100 في غارات جوية لقوات النظام السوري على الرقة

الرقة، سوريا مصدر الصورة Reuters
Image caption حول تنظيم الدولة الإسلامية الرقة إلى عاصمة للخلافة التي أعلنها في يونيو الماضي

قال المرصد السوري لحقوق الانسان المعارض إن سلسلة غارات جوية شنها الطيران السوري على مدينة الرقة التي يسيطر عليها تنظيم "الدولة الاسلامية" أسفرت عن سقوط نحو 100 قتيل.

وقال المرصد الذي يتخذ من بريطانيا مقرا له إن 52 من القتلى كانوا من المدنيين وان الغارات اسفرت ايضا عن اصابة العشرات بجروح.

وقال ناشط من الرقة لبي بي سي إن المستشفى الوحيد الذي لا يزال مفتوحا في الرقة يجد صعوبة في علاج عشرات المصابين.

وقال ناشط آخر لبي بي سي إن المستشفيات الموجودة في الرقة تعاني "وضعا بالغ السوء".

وأضاف الناشط قائلا "مستشفى واحد لا يزال يعمل بشكل طبيعي في حين لا تستطيع المستشفيات الأخرى أداء وظائفها بشكل طبيعي".

ومضى الناشط للقول "هناك قتلى وجرحى. هناك أطباء قليلون ولهذا السبب يموت الكثير من الناس بسبب الجروح التي أصيبوا بها".

وأوضح الناشط أن حالة من الإحباط تخيم على سكان المدينة كما يخيم عليها مناخ من الرعب.

"مدينة أشباح"

مصدر الصورة AP
Image caption يسيطر تنظيم "الدولة الاسلامية" على الرقة

وأضاف الناشط قائلا "جميع الأسواق أغلقت أبوابها في أعقاب الغارات الجوية. لا يوجد مواطنون يمشون في الشوارع. أصبحت المدينة أشبه بمدينة أشباح يسكنها موتى".

وقال رامي عبدالرحمن مدير المرصد "تسببت غارتان متتاليتان استهدفتا المنطقة الصناعية في المدينة في سقوط العدد الاكبر من الضحايا."

واضاف "عندما وقعت الغارة الاولى، خرج الاهالي لاسعاف الجرحى فباغتتهم الغارة الثانية."

وكان تنظيم "الدولة الاسلامية قد ظهر للمرة الاولى في الحرب الاهلية السورية في ربيع عام 2013.

واستولى مسلحو التنظيم على الرقة وحولوها الى معقل لهم.

وعادة ما تشن طائرات النظام السوري وطائرات التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضربات جوية على مواقع تنظيم الدولة الإسلامية في الرقة التي سيطر عليها التنظيم بالكامل في شهر يناير/كانون الثاني الماضي.

وفيما شن الطيران الحكومي العديد من الغارات على الرقة وغيرها من مواقع "الدولة الاسلامية" شمال وشرق سوريا، يقول ناشطون إن معظم ضحايا هذه الغارات كانوا من المدنيين.

"مذبحة"

مصدر الصورة Reuters
Image caption استهدفت إحدى الغارات الجوية سوقا شعبيا

ويقول ناشطون إن الطائرات السورية هاجمت تسع مواقع على الأقل تشمل سوقا شعبيا بالقرب من متحف الرقة.

وقال المرصد إن بعض الغارات الجوية استهدفت مواقع قريبة من مواقع الدولة الإسلامية.

وأدانت لجان التنسيق المحلية المعارضة ما وصفته بأنه "مذبحة أخرى ارتكبها النظام السوري".

وأضافت اللجان المحلية أنها تمكنت حتى الآن من توثيق 87 قتيل، محذرة من احتمال موت المزيد من الأشخاص بسبب "النقص الحاد للدواء والمعدات الطبية والكوادر الطبية".

وتقوم طائرات النظام السوري بقصف مواقع التنظيم بشكل متكرر خلال الاشهر الاخيرة كما تقوم مقاتلات تابعة لدول التحالف الامريكي بقصف مواقع التنظيم في سوريا والعراق.

ورغم هذه الغارات الا ان التنظيم لازال يواصل التوسع واضافة مزيد من المساحات لرقعة الاراضي التى يسيطر عليها.

وحول تنظيم الدولة مدينة الرقة إلى عاصمة "للخلافة" التي أعلنها في شهر يونيو/حزيران الماضي حيث يطبق تفسيرا متشددا للشريعة الإسلامية.

مصدر الصورة Reuters
Image caption يقول المرصد إن معظم القتلى من المدنيين
مصدر الصورة Reuters
Image caption استهدفت إحدى الغارات مئذنة مسجد
مصدر الصورة Reuters
Image caption حاول بعض الأطفال نقل الأغراض الصالحة بعد الغارات

المزيد حول هذه القصة