الأمم المتحدة تعلن حالة الطوارئ في غزة بسبب الفيضانات

مصدر الصورة
Image caption اضطر سكان منطقة الشيخ رضوان في غزة الى مغادرة منازلهم جراء الفيضان

أعلنت الامم المتحدة حالة الطوارئ في قطاع غزة بعد يومين من الامطار الغزيرة تسببا في فيضانات شديدة.

ولا توجد تقارير عن خسائر في الارواح ولكن جرى اجلاء المئات واغلقت 63 مدرسة اليوم في مدينة غزة.

وشرد نحو 400 الف فلسطيني منذ الحرب الاسرائيلية على غزة التي دامت 50 يوما وانتهت في أغسطس / اب.

وفي أكتوبر/تشرين الاول تعهدت الجهات المانحة بنحو 5.4 مليار دولار لإعادة إعمار غزة.

وضربت الامطار الغزيرة غزة في وقت عصيب، بينما لا تزال آلاف الأسر تعيش في ملاجئ ايواء او في منازل مدمرة بعد العمليات الاسرائيلية.

وفي منطقة الشجاعية، حيث دمرت الهجمات الجوية الاسرائيلية الكثير من المباني، يواجه السكان شتاء صعبا دون كهرباء أو ماء.

وقال روبرت ترنر مدير عمليات وكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين التابعة للامم المتحدة "نشعر بقلق شديد إزاء هذه العواصف القوية في هذا الوقت المبكر من موسم الشتاء وعلى خلفية دمار وخسائر غير مسبوقة تسبب فيها النزاع الاخير".

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption تعرضت منطقة الشجاعية لاضرار جسيمة في العمليات الاسرائيلية على غزة.
مصدر الصورة BBC World Service
Image caption فضل الكثير من السكان البقاء في منازلهم رغم ما لحق بها من اضرار

وأضاف "نشعر بقلق خاص إزاء الاسر التي ما زالت تبحث عن مأوى يفي بالغرض وتتاهب لأشهر الشتاء وعلى تأثير الفيضانات على الاطفال الذين لا يستطيعون الذهاب الى المدرسة".

وفي أغسطس/اب تم الاتفاق على هدنة بوساطة مصرية وافقت اسرائيل بموجبها على تخفيف الحصار المفروض على غزة منذ ثمانية أعوام كما وافقت مصر على فتح المعابر الحدودية مع غزة.

وادت العمليات الاسرائيلية في غزة، التي استمرت سبعة اسابيع وانتهت في 26 اغسطس / اب الى مقتل 2100 فلسطيني معظمهم من المدنيين، حسبما تقول الامم المتحدة، اضافة الى 67 جنديا اسرائيليا وستة مدنيين اسرائيلين.