حل الكنيست الإسرائيلي وإجراء انتخابات مبكرة في 17 مارس

مصدر الصورة Reuters

صوت أعضاء الكنيست (البرلمان) الإسرائيلي على مجلسهم، وقرروا إجراء انتخابات عامة مبكرة يوم 17 مارس/ آذار المقبل.

وجاء التصويت على مشروع قرار الحل، الذي طرحته أحزاب المعارضة، بأغلبية 93 دون اعتراض أي عضو.

وأعقبت هذه الخطوة أزمة سياسية طاحنة دفعت برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو للسعي إلى إجراء انتخابات قبل موعدها بعامين بهدف "الحصول على تفويض شعبي واضح لإدارة البلاد".

وكانت الازمة السياسية قد تفجرت اثر قرار نتنياهو اقالة اثنين من وزراء الحكومة هما تسيبي ليفني وزيرة العدل ووزير المالية يائير لابيد في الثاني من الشهر الحالي.

وتشير معظم استطلاعات الرأي الى ارجحية اعادة انتخاب نتنياهو رئيسا للحكومة، إذ ايحظى بتأييد غالبية الاسرائيليين في موقفه المتشدد من الفلسطينيين.

ولكن رغم الفوز المتوقع الذي سيحصل عليه حزب نتنياهو، حزب ليكود، فمن المرجح ان يحتاج نتنياهو الى دعم احزاب اخرى لضمان اغلبية في الكنيست.

وكان نتنياهو قد اطلق حملته الانتخابية الاثنين، واعدا بالغاء ضريبة المبيعات على المواد الغذائية الاساسية.

المزيد حول هذه القصة