أطفال ضمن ضحايا تفجيرات في اليمن

مصدر الصورة Reuters
Image caption التفجيران استهدفا المسلحين الحوثيين

قُتل 25 شخصا على الأقل، بينهم 15 طفلا، في هجوم بسيارتين مفخختين بمحافظة البيضاء، وسط اليمن.

فقد انفجرت السيارة الأولى قرب نقطة تفتيش يديرها المتمردون الحوثيون في بلدة رادع، عندما كانت حافلة مدرسية تمر بالمكان، فقتل نحو 15 تلميذا.

وتشهد رادع مواجهات بين الحوثيين ومسلحين من القبائل إلى جانب عناصر تنظيم القاعدة.

وفي انفجار آخر، قتل 10 من الحوثيين خارج بيت قيادي في حزب المؤتمر.

ونقل مراسل بي بي سي في اليمن، عن مصادر في السلطة المحلية وشهود عيان بمحافظة البيضاء قولهم إن التفجير استهدف اجتماعا للحوثيين في منزل القيادي في حزب المؤتمر المؤيد للحركة الحوثية عبد الله ادريس.

وحمل الحوثيون "الجهاديين" السنة التابعين لتنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية مسؤولية التفجيرين.

المزيد حول هذه القصة