بارزاني من جبل سنجار: البيشمركة مستعدة للمساهمة في تحرير الموصل

مصدر الصورة AFP
Image caption البرزاني يقول إن البيشمركة قد يشتركون في حملة على الموصل

قال رئيس إقليم كردستان، مسعود بارزاني، في كلمة من على جبل سنجار، شمالي العراق، بعد إبعاد مسلحي تنظيم "الدولة الإسلامية" عنه إن قوات البيشمركة مستعدة للمساعدة في تحرير الموصل من سيطرة الجماعة التي تطلق على نفسها "تنظيم الدولة الإسلامية".

وكانت قوات البيشمركة، مدعومة بسلاح الجو الأمريكي، شنت حملة لكسر الحصار على جبل سنجار المفروض من قبل التنظيم المتشدد شهورا عديدة.

وقطعت القوات الكردية، بدخولها مناطق في سنجار، طرق الربط بين الموصل، التي يسيطر عليها أيضا تنظيم "الدولة الإسلامية" في العراق، والمناطق الأخرى في سوريا المجاورة.

وقال بارزاني إن البيشمركة "فتحوا خلال 48 ساعة طريقين مهمين في جبل سنجار، وحرروا جزءا كبيرا من وسط المدينة".

وأضاف أن البيشمركة "سيشاركون في استعادة الموصل، إذا طلبت منهم الحكومة".

وكان تنظيم "الدولة الإسلامية" سيطر على مناطق واسعة في العراق، وبدا مستعدا لتهديد أربيل عاصمة أقليم كردستان العراق، وكذلك العاصمة بغداد.

وتمكنت القوات الكردية، مدعومة بالقصف الجوي الأمريكي المتواصل، من استعادة مناطق مهمة من تنظيم "الدولة الإسلامية" شمالي البلاد.

وتوعد برزاني في زيارته إلى سنجار بمواصلة الحرب على تنظيم "الدولة الإسلامية"، قائلا: "لن نتخلى عن شبر واحد من كردستان لتنظيم "الدولة الإسلامية"، وسنضربهم حيثما وجدوا".

ولجأ الآلاف من سكان سنجار المنتمين للطائفة الأيزيدية إلى الجبال بعد سقوط مدينتهم في يد تنظيم "الدولة الإسلامية"، خوفا على حياتهم.

المزيد حول هذه القصة