مقتل 13 وجرح 7 بسبب القصف المتواصل على مدينة الفلوجة

العراق مصدر الصورة Reuters
Image caption تواصل القوات العراقية وميليشيات الحشد الشعبي وقوات البيشمركة محاولات استعادة المناطق التي وقعت في يد تنظيم "الدولة الإسلامية"

أفاد مصدر طبي في مستشفى مدينة الفلوجة باستقبال قسم الطوارئ 13 جثة و 7 جرحى، بينهم نساء واطفال سقطوا جراء القصف المتواصل.

واستُخْدِمَ في القصف صواريخ الراجمات والمدفعية الثقيلة، فضلا عن غارات جوية شنها طيران التحالف الدولي على مدينة الفلوجة ليلة الاحد وحتى فجر الاثنين.

واستهدف القصف أماكن يعتقد أن لمقاتلي تنظيم "الدولة الاسلامية" وجود فيها.

وفي سياق متصل، ذكر مصدر صحفي محلي في الفلوجة أن " قوات الجيش المتمركزة جنوب شرقي المدينة قرب الطريق الدولي السريع حاولت التقدم باتجاه القاطع الجنوبي للمدينة، الأمر الذي تسبب باندلاع اشتباكات وصفت بالعنيفة مع مسلحي تنظيم "الدولة الاسلامية" الذين تمكنوا من صد الهجوم ومنع تقدم الجيش.

واستمرت الاشتباكات حتى فجر الاثنين واستخدمت فيها كافة انواع الاسلحة الثقيلة والمتوسطة دون معرفة حجم الخسائر بين الطرفين.

وفي صلاح الدين، أكد قائد العمليات في المنطقة اللواء، عبد الوهاب الساعدي، وصول ثلاثة ألوية من الجيش العراقي من بينها لواء مدرع الى قاعدة سبايكر شرق تكريت في إطار الاستعدادات لعملية مرتقبة لتحرير مدينة بيجي خلال الايام المقبلة.

وأفاد مصدر في قيادة عمليات سامراء بان قوات الجيش العراقي مدعومة بغطاء جوي من قبل الطيران العسكري العراقي شنت فجر الاثنين هجوما على بلدة الحويجة البحرية والبو عيفان في بلدة الضلوعية جنوبي صلاح الدين والتي يسيطر تنظيم "الدولة" على مناطق تقع من الشمال منها.

المزيد حول هذه القصة