غارات التحالف في سوريا قتلت "أكثر من ألف مسلح" بتنظيم الدولة الإسلامية

مصدر الصورة Reuters
Image caption بيانات عسكرية أمريكية تقول إن التحالف شن 488 غارة على مواقع التنظيم في سوريا

قتلت غارات التحالف التي تقودها الولايات المتحدة الأمريكية أكثر من 1000 شخص من متشددي تنظيم الدولة الإسلامية منذ بدئها قبل ثلاثة أشهر، بحسب ما ذكره المرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض.

ويقول المرصد، الذي يراقب القتال في سوريا، إن معظم القتلى مقاتلون التحقوا بالتنظيم من دول خارجية تأييدا له.

ويضيف المرصد أن أكثر من 50 مدنيا قتلوا في الغارات، التي استهدفت عددا من المواقع عبر الأرجاء الشمالية والشرقية في سوريا.

وقال رامي عبد الرحمن مدير المرصد، إن عدد القتلى بين المقاتلين الإسلاميين منذ بدء الحملة الجوية في أواخر سبتمبر/ أيلول أكبر من ذلك على الأرجح.

وأشار عبد الرحمن إلى إن ذلك يرجع إلى أن الناشطين يجدون صعوبة في الوصول إلى المناطق التي يقصفها التحالف الذي تقوده واشنطن، ولأن تنظيم الدولة يتكتم على الخسائر في صفوفه.

وتشير بيانات عسكرية أمريكية نشرتها وكالة رويترز للأنباء إلى أن الولايات المتحدة نفذت 488 ضربة جوية في سوريا حتى 15 ديسمبر/ كانون الأول. ولا تشمل أرقام المرصد السوري القتلى من جراء الضربات الجوية التي استهدفت الدولة الإسلامية في العراق.

وقال بيان للجيش الأمريكي الثلاثاء إن طائرات التحالف شنت 10 غارات على مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية، مدمرة مواقع قتالية مختلفة.

وأصابت الغارات السبع التي نفذتها الطائرات على سوريا والثلاث الأخرى على العراق وحدة تابعة لمقاتلي التنظيم، وبعض معدات تجميع النفط، بحسب ذكرته القوات المشتركة التي أشرفت على العملية.

المزيد حول هذه القصة