مقتل 19 جنديا في هجوم لميليشيات في سرت الليبية

مصدر الصورة Reuters
Image caption سيطر مسلحو فجر ليبيا على طرابس في أغسطس/آب.

لقي 19 جنديا مصرعهم في هجوم استهدف مجمعا للطاقة في مدينة سرت غربي ليبيا.

واتهت مصادر في الجيش الليبي ميليشيات فجر ليبيا المتمركزة غرب البلاد بشن الهجوم.

ورفضت قوات فجر ليبيا الاتهام، مؤكدة عدم مسؤوليتها عنه.

في الوقت نفسه اشتعلت النار في خزان في مرفأ السدرة النفطي بعد اصابته بقذيفة صاروخية.

ونقلت وكالة رويترز عن متحدث باسمها قوله إن قواته ليست مسؤولة عن الأضرار التي لحقت بناقلة النفط في سيرت.

وقال اسماعيل شكري إن طائرات تابعة للحكومة هي التي قصفت الناقلة.

وتظهر صور متداولة على مواقع التواصل الاجتماعي الناقلة مشتعلة ويتصاعد منها ألسنة لهب سوداء كثيقة.

وتقول التقارير إن الهجوم على حراس محطة الكهرباء البخارية غربي سرت جاء ضمن سلسلة من العمليات العسكرية التى تهدف للسيطرة على منطقة الهلال النفطي.

يذكر ان الجيش الليبي انقسم على نفسه حيث انضم البعض لميليشيات اسلامية وانضم جزء اخر لميليشيات اللواء السابق خليفة حفتر.

وتشهد ليبيا صراعا بين حكومتين وبرلمانين متنافسين في إطار اضطرابات مستمرة منذ الإطاحة بحكم العقيد معمر القذافي عام 2011.

واضطرت حكومة عبد الله الثني، التي تحظى باعتراف دولي، إلى الانتقال لمدينة طبرق بعدما سيطرت قوات فجر ليبيا على طرابس في أغسطس/آب.

وتسعى الأمم المتحدة للتوسط بين أطراف الصراع في ليبيا لحل للأزمة التي تعاني من البلاد.

لكن المنظمة الدولية لم تتمكن من التوصل إلى تسوية سياسية حتى الآن.

المزيد حول هذه القصة