محكمة مصرية تخفف الحكم عن مدانين بالمثلية الجنسية

مصر مصدر الصورة AP
Image caption حُكِم على الرجال الثمانية خلال الحكم الابتدائي بثلاث سنوات

قررت محكمة استئناف القاهرة تخفيف الحكم على 8 شبان مصريين متهمين بالمثلية الجنسية من 3 سنوات إلى سنة واحدة.

وأصدرت المحكمة هذا الحكم بعد أن دانتهم بـ "نشر صور مخلة بالحياء العام"، وبرأتهم من اتهامات بـ "ممارسة الفجور" واعتياد اللواط"، بحسب هيئة الدفاع.

ونفى الرجال الثمانية التهم الموجهة إليهم بـ "التحريض على الفجور وخدش الحياء العام خلال محاكمتهم في شهر نوفمبر/تشرين الماضي".

وكان الشبان الثمانية أحيلوا إلى المحاكمة في 22 من سبتمبر/أيلول الماضي، بتهمة "ممارسة الفجور وخدش الحياء العام ونشر صور مخلة بالحياء العام".

ونشر الشبان المعنيون على موقع يوتيوب فيديو يظهرون فيه وكأنهم يشاركون في حفل زواج لمثليين على مركب في نهر النيل.

وأظهر فيلم اليوتيوب على ما يبدو رجلان وهما يتبادلان خاتمي الزواج ثم يعانقان بعضهما بعضا، وسط العاصمة المصرية القاهرة.

لكن الرجال المتهمين نفوا أن يكون الأمر متعلقا بحفل زفاف مثليين.

ويُذكر أن المثلية الجنسية تظل من المواضيع المحرمة في مصر بالرغم من عدم وجود مواد قانونية واضحة تجرم هذا السلوك.

ويقول ناشطون إن مصر تشهد خلال الشهور الأخيرة حملة متصاعدة ضد المثلية الجنسية إذ تشن الشرطة المصرية حملات دهم ضد الأماكن التي يشتبه في علاقتها بالمثلية الجنسية.

وهتف أقارب المدانين فرحا وبكوا عند سماع حكم المحكمة، حسب وكالة فرانس برس.

وحكمت محكمة مصرية في شهر أبريل/نيسان الماضي على 4 رجال في شهر أبريل/نيسان الماضي بأحكام وصلت إلى 8 سنوات بسبب ممارسة المثلية الجنسية.

وحكمت محكمة مصرية في عام 2001 على عشرات من الرجال اتهموا بتهم مماثلة.

المزيد حول هذه القصة