جماعة أنصار الشريعة في اليمن تعلن مسؤوليتها عن استهداف قياديين حوثيين

صورة من الأرشيف (اليمن) مصدر الصورة AP
Image caption استهدفت تفجيرات الثلاثاء منازل حوثيين في العاصمة صنعاء

أعلنت جماعة "أنصار الشريعة" مسؤوليتها عن تفجيرات الثلاثاء التي استهدفت في العاصمة صنعاء منازل قياديين في الحركة الحوثية المسلحة.

وقالت جماعة "أنصار الشريعة" في بيانها إنها "زرعت عبوات ناسفة في عدة أحياء بمدينة صنعاء القديمة وحي باسب السبح أدت إلى مقتل 23 شخصا من الحوثيين بينهم ضابطان، بالإضافة إلى إصابة 43 آخرين من الحوثيين وتضرر عدد من المنازل والسيارات التابعة للحوثيين".

ووصف بيان أنصار الشريعة تلك التفجيرات بتفجيرات "الثلاثاء الساخن".

لكن الحوثيين وأمن العاصمة صنعاء تحدثوا الثلاثاء الماضي عن مقتل مسلح حوثي وإصابة 3 آخرين فقط في تلك التفجيرات.

وأفاد بيان آخر منسوب لجماعة " أنصار الشريعة" بمقتل 33 مسلحا حوثيا في سلسلة هجمات وكمائن استهدفتهم خلال اليومين الماضيين في كل من منطقتي أرحب شمالي صنعاء ورداع جنوب شرقي البلاد.

ولم يصدر بعد تعليق رسمي من الحركة الحوثية بشأن تلك الأرقام الصادرة عن جماعة "أنصار الشريعة".

كما بثت الجماعة تسجيلا مصورا قالت إنه لهجمات سابقة نفذتها ضد الحوثيين في محافظتي مأرب وصعده خلال شهر سبتمبر/أيلول الماضي ووصفت الحوثيين بـ "حلفاء أمريكا".

المزيد حول هذه القصة