العراق: اختطاف 6 من اعضاء مجلس بلدية الزاب غرب كركوك

مصدر الصورة epa
Image caption قوات الجيش العراقي والميليشيات السيعية المساندة له في الضلوعية بمحافظة صلاح الدين

ذكر مصدر عشائري في كركوك شمال شرقي العراق يوم الاربعاء ان "مسلحي تنظيم الدولة الاسلامية قاموا صباح اليوم الاربعاء بخطف 6 من أعضاء مجلس ناحية الزاب (الواقعة على مسافة 95 كيلومترا جنوب غرب كركوك) واقتادوهم الى جهة مجهولة" مضيفا ان "ذلك يأتي ضمن حملة اعتقالات واسعة يشنها مقاتلو التنظيم في صفوف ضباط في الجيش والشرطة في تلك المنطقة ".

وفي محافظة الانبار الغربية، أفاد مصدر امني بأن "القوات الأمنية صدت هجومين بمدرعة وسيارة حمل يقودهما انتحاريان حاولا استهداف حاجز تفتيش حوران شرق حديثة دون وقوع اصابات.

وفي السياق ذاته قال عضو مجلس محافظة الانبار اركان خلف الطرموز ان "مقاتلي عشيرة البوغانم صدوا هجوما لمقاتلي التنظيم على منطقة البو غانم شمال شرق الرمادي وقتلوا ثمانية منهم".

من جهة اخرى، اكد المصدر ذاته ان "تعزيزات عسكرية متمثلة بلواء للمشاة وصلت الى قاعدة عين الاسد في ناحية البغدادي التابعة لقضاء هيت غربي الانبار للمشاركة بعمليات عسكرية واسعة ضد تنظيم الدولة الاسلامية في مدينة هيت والقرى المحيطة بها."

وفي غضون ذلك، قال شهود عيان في مدينة الموصل ان "مقاتلي تنظيم الدولة الاسلامية قاموا بتدمير جامع السلطان ويس في منطقة الفاروق وسط المدينة."

كما فجر مسلحو التنظيم منزل النائب السابق في البرلمان العراقي حسن علو في منطقة اسكي موصل غربي المدينة.

وعلى الجانب الايمن لمدينة الموصل "قتل نحو تسعة من مقاتلي تنظيم الدولة الاسلامية في ضربات جوية لطيران التحالف الدولي استهدفت مواقعه في تلك المنطقة"، حسب مصدر محلي.

كما اعتقل عناصر تنظيم الدولة الاسلامية العقيد عبد الله الجبوري من منزله في ناحية القيارة جنوب الموصل.

وشغل الجبوري منصب مدير اعلام الفرقة الثالثة في الشرطة الاتحادية قبل سيطرة التنظيم على الموصل في حزيران الماضي.

"ايبولا"

وفي سياق منفصل، تناقلت وسائل اعلام محلية انباء وردت من مستشفى الموصل عن استقبال الاخير لأثنين من مقاتلي تنظيم الدولة الاسلامية من جنسيات افريقية ظهرت عليهما اعراض تشبه اعراض مرض الايبولا.

وفي اتصال ببي بي سي ببغداد، شكك المتحدث باسم وزارة الصحة العراقية الدكتور احمد الرديني في صحة هذه الانباء وذلك "لعدم امتلاك المستشفى المذكور كادرا متخصصا واجهزة لتشخيص المرض"، مؤكدا ان "دائرة الصحة العامة في العراق نفت وجود اي حالات اصابة بالايبولا في الوقت الحاضر" وان "شعبة الرصد الوبائي في الموصل لم تشخص اي اصابة بهذا المرض."

من جانب آخر، أفاد مصدر امني في مدينة بعقوبة بمقتل رجلي شرطة في هجوم مسلح شنه مسلحون مجهولون يعتقد بانتمائهم لميليشيات شيعية استهدف حاجزا امنيا في قرية زاغنية (10 كم شمال بعقوبة) التي تقطنها غالبية سنية وتحيط بها قرى غالبية سكانها من الشيعة.

تلا الهجوم اقتحام المسلحين للقرية واطلاق النار على المدنيين بشكل عشوائي مما ادى الى مقتل 8 منهم، انسحب بعدها المسلحون الى خارج القرية.

المزيد حول هذه القصة