ناشطون: مقتل 41 من عناصر "داعش" في عين العرب (كوباني)

مصدر الصورة AP
Image caption كان المرصد قد اعلن سابقا اليوم الثلاثاء ان المقاتلين الأكراد الذين يقاتلون مسلحي تنظيم "الدولة الإسلامية" في عين العرب أصبحوا يسيطرون على 80 في المئة من المدينة

أفاد نشطاء سوريون بأن 41 من عناصر تنظيم الدولة الإسلامية قتلوا في مواجهات مع القوات الكردية المدافعة عن مدينة عين العرب (كوباني).

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض ومقره بريطانيا اليوم إن سبعة مقاتلين أكراد قتلوا خلال المعارك ذاتها، التي أسفرت أيضا عن سقوط عدد من الجرحى.

وأشار المرصد إلى أن المواجهات تزامنت مع تواصل الغارات التي يشنها التحالف الدولي المناوئ لتنظيم الدولة الإسلامية على مواقع التنظيم في المدينة الواقعة على الحدود السورية مع تركيا.

وكان المرصد قد اعلن سابقا اليوم الثلاثاء ان المقاتلين الأكراد الذين يقاتلون مسلحي تنظيم "الدولة الإسلامية" في عين العرب سيطروا على منطقة رئيسية فيها، وأصبحوا يسيطرون على 80 في المئة من المدينة.

وتمكن الأكراد، بمساندة قوات البيشمركة العراقية، من السيطرة على الحي الأمني الذي يضم مقر الشرطة، بحسب ما ذكره المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وكان مسلحو تنظيم الدولة الإسلامية قد تقدموا صوب البلدة في سبتمبر/أيلول، وتمكنوا من السيطرة على أجزاء كبيرة منها.

غير أن المقاتلين الأكراد، منذ ذلك الحين تمكنوا، بمساعدة الغارات التي تقودها أمريكا، من صدهم باطراد.

وقال المرصد السوري إن المقاتلين الأكراد الذي يعرفون بـ"وحدات حماية الشعب" سيطروا على منطقة الحي الأمني بعد اشتباكات شرسة مع المسلحين بدأت الأحد ليلا.

وأكد إدريس ناسان، وهو مسؤول من عين العرب، هذه الأنباء، وقال إن مسلحي التنظيم لا يزالون يسيطرون على الأحياء الشرقية في مقتلة وكاني كوردان.

وأضاف "نأمل في أن تتمكن وحدات حماية الشعب من السيطرة على البلدة بكاملها خلال أيام".

المزيد حول هذه القصة