اختطاف ضابط مصري في سيناء

مصدر الصورة AP

اختطف مسلحون مجهولون ضابطا في منطقة الوفاق في رفح بشمال سيناء، حسبما قال مصدر أمني لبي بي سي.

وأضاف المصدر الأمني أن الضابط، واسمه أيمن الدسوقي وهو برتبة نقيب، يعمل بقوات أمن الموانئ والمنافذ البرية.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن خطف الضابط على الفور.

ويشن متشددون هجمات ضد أهداف للجيش والشرطة في شمال سيناء ومناطق أخرى بالبلاد زادت وتيرتها منذ إعلان الجيش عزل الرئيس المصري السابق محمد مرسي في يوليو تموز 2013 إثر احتجاجات شعبية حاشدة على حكمه.

وأسفرت الهجمات عن مقتل مئات الأشخاص أغلبهم من رجال الجيش والشرطة.

وفي اكبر تلك الهجمات قتل 33 جنديا في عملية استهدفت قوات للجيش في سيناء في أكتوبر/ تشرين الأول.

وأعلنت جماعة أنصار بيت المقدس أخطر الجماعات المتشددة في مصر المسؤولية عن هجوم أكتوبر/ تشرين الأول. وغيرت الجماعة اسمها إلى (ولاية سيناء) بعد مبايعتها تنظيم الدولة الإسلامية المتشدد الذي استولى على مساحات كبيرة من الأراضي في سوريا والعراق.

وبدأت السلطات المصرية في الثامن من يناير/كانون الثاني إجراءات المرحلة الثانية من إخلاء مدينة رفح وإجلاء سكانها، لإقامة منطقة عازلة مزمع إنشائها على الحدود مع قطاع غزة.

وتشمل عملية الإخلاء والإجلاء مسافة 500 متر من المنطقة الحدودية، بالإضافة إلى 500 متر أخرى أخليت من قبل في المرحلة الأولى.

وكانت الحكومة المصرية قد أعلنت خطط إزلة مدينة رفح بالكامل لإنشاء منطقة عازلة بمسافة خمسة إلى ستة كيلومتر من الشريط الحدودي مع غزة.

المزيد حول هذه القصة