وزير الدفاع العراقي والزعيم الديني مقتدى الصدر يؤكدان "ضرورة تمثيل الجيش لجميع الطوائف"

مصدر الصورة epa
Image caption جرى الاجتماع في مدينة النجف

عقد وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي و زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر مؤتمرا صحفيا اكدا فيه على وطنية الجيش العراقي وكونه يمثل جميع الطوائف الدينية والعرقية في العراق، و ضرورة ارجاع هيبته من خلال اعادة هيكلته والتخلص من الميليشيات.

وحول حماية العتبات المقدسة، اكد الوزير العبيدي على انها "مسؤولية وزارتي الدفاع والداخلية ".

وعن تقييم وزارته للدعم الدولي للعراق في محاربته الارهاب وصف العبيدي الدعم بانه "لايتناسب وحجم هذه الدول ".

وفى الشان العراقى أيضا افادت مصادر امنية وطبية في العاصمة العراقية بمصرع 3 مدنيين واصابة 9 آخرين بانفجار عبوة ناسفة في شارع تجاري في منطقة السيدية جنوب غرب بغداد والتي تقطنها غالبية سنية.

كما اكد قائد شرطة الانبار اللواء الركن كاظم الفهداوي على احباط محاولة هجوم انتحاري لتنظيم الدولة الاسلامية على مقر لشرطة الطرق الخارجية في منطقة الصكار بالقرب من ناحية النخيب جنوب غرب الرمادي.

واضاف قائد الشرطة انه تم قتل الانتحاري وتفجير سيارته قبل وصوله الهدف وتكبد التنظيم خسائر فادحة.

كما أفاد مصدر امني في محافظة الانبار بمقتل نحو 60 من مسلحي تنظيم "الدولة الاسلامية" بينهم قائد شرطته لأقضية غرب الرمادي المدعو عادل الجشعلي في عملية عسكرية وباسناد من طيران التحالف الدولي في منطقتي آلوس و البو حياة غرب الرمادي.

من جانب آخر، أفاد مصدر امني في محافظة نينوى الشمالية بمقتل 33 من مقاتلي تنظيم "الدولة الاسلامية" في غارات جوية لطيران التحالف الدولي استهدفت مواقع للتنظيم في تلعفر و قضاء البعاج على الحدود السورية غرب الموصل وبعشيقة شرق الموصل وبطنايا قرب سد الموصل شمال الموصل اليوم الاثنين.

المزيد حول هذه القصة