بلير: نشر التقرير عن حرب العراق "افضل بكثير" بالنسبة لي

مصدر الصورة
Image caption قال بلير إنه سيكون سعيدا بنشر مراسلاته مع الرئيس الامريكي آنذاك جورج بوش

رفض رئيس الوزراء البريطاني السابق توني بلير مزاعم أنه وراء إرجاء نشر التقرير البريطاني بشأن حرب العراق، وقال إن نشر التقرير أفضل بكثير بالنسبة له.

وقال بلير إن نشر التقرير سيساعده في تأكيد رأيه أن غزو العراق عام 2003 كان "الاجراء الصحيح الذي يجب اتخاذه".

وقال إنه سيكون سعيدا بنشر مراسلاته مع الرئيس الامريكي آنذاك جورج بوش.

وقال رئيس اللجنة المشرفة على التحقيق السير جون تشيلكوت إنه "لا يوجد احتمال واقعي" لنشر التقرير قبل إجراء الانتخابات العامة في بريطانيا في مايو/ ايار القادم.

وأعرب نواب بريطانيون عن غضبهم من تأجيل نشر التقرير الرسمي عن حرب العراق لعام 2003 إلى ما بعد الانتخابات.

Image caption بدأ السير جون التحقيق عام 2009

وفي تصريح قال بلير إنه اوضح "مرارا وتكرارا" أنه غير مسؤول عن ارجاء التقرير.

وقال بلير متحدثا الى كمال احمد المحرر الاقتصادي في بي بي سي في المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس في سويسرا إن من يوجهون له اللوم "مخطئون تماما".

وأضاف بلير "بالنسبة لي، فإنه عندما يتم نشر التقرير، سيعطيني ذلك الفرصة لقول لهذه الاسباب قمت بما قمت به واعتقد ان ما قمت به هو الصواب".

وكان نائب رئيس الوزراء البريطاني، نك كليغ، وصف التأجيل بأنه "غير مفهوم"، بينما عبر زعيم حزب المحافظين السابق، ىين دانكون، عن "خيبه أمله" إزاء الخبر.

وسيواجه السير جون أسئلة لجنة برلمانية بخصوص التأجيل.

ورغم أن لجنة التحقيق لم تضع جدولا زمنيا لنشر التقرير، إلا أن عملها تأجل عدة مرات بسبب خلافات حول المستندات التي ينبغي اعتمادها.

المزيد حول هذه القصة