الملك سلمان بن عبدالعزيز: لا تغيير في نهج المملكة

مصدر الصورة AFP
Image caption قرر الملك سلمان ابقاء كل الوزراء في مناصبهم بمن فيهم وزراء الخارجية والنفط والمالية

تعهد العاهل السعودي الجديد سلمان بن عبدالعزيز، في اول كلمة له بعد توليه العرش، بأن يواصل السير في خطى اسلافه وان لا تتغير السياسة السعودية.

وقال الملك سلمان في كلمة بثها التلفزيون السعودي "سنظل متمسكين بالنهج القويم، الذي سارت عليه هذه الدولة منذ تأسيسها، ولن نحيد عنه أبدا."

كما اصدر الملك سلمان 6 مراسم ملكية عين بموجب واحد منها الامير محمد بن نايف وليا لولي العهد، فيما عين بموجب آخر ابنه الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز وزيراً للدفاع.

كما عين الامير محمد بن سلمان رئيسا للديوان الملكي خلفا لخالد التويجري.

يذكر ان تعيين الامير محمد بن نايف وليا لولي العهد يعتبر المرة الاولى التي تخرج ولاية العهد عن اولاد الملك عبدالعزيز.

وقرر الملك سلمان ابقاء كل الوزراء في مناصبهم بمن فيهم وزراء الخارجية والنفط والمالية.

مصدر الصورة BBC World Service

وكان قد نودي بالامير سلمان بن عبدالعزيز ملكا على السعودية بعد وفاة الملك عبدالله بن عبدالعزيز في وقت سابق من يوم الجمعة.

ويبلغ الملك سلمان من العمر 79 عاما، وتولى امارة منطقة الرياض لمدة 48 عاما قبل تعيينه وزيرا للدفاع عام 2011 ووليا للعهد عام 2012.

والملك سلمان من اولاد الملك عبدالعزيز السبعة من زوجته الاميرة حصة السديري، الذين يشملون الملك السابق فهد ووليي العهد السابقين سلطان ونايف.

واشرف الامير سلمان اثناء توليه امارة الرياض على تحول المدينة من واحة صحراوية منعزلة الى مدينة عالمية حديثة تزخر بناطحات السحاب والجامعات والمطاعم وغيرها.

وساعد المنصب في ذيوع اسم الامير سلمان على النطاق العالمي، حيث كان يستضيف الشخصيات والوفود الاجنبية.

ومن اولاد الملك سلمان، نائب وزير النفط الامير عبدالعزيز وحاكم المدينة المنورة الامير فيصل ورئيس سلطة السياحة (ورائد الفضاء العربي الوحيد) الامير سلطان.

ويقول مراسل بي بي سي للشؤون الامنية فرانك غاردنر إن الملك سلمان ليس معروفا عنه الاهتمام بالاصلاح السياسي او الاجتماعي كسلفه، بل ان اولويته ستكون على الارجح المحافظة على الاستقرار.

من جانبها، قالت كارين اليوت هاوس، وهي باحثة نشرت كتابا حول السياسة السعودية، لبي بي سي إن "الانطباع السائد عن الملك سلمان قربه من المؤسسة الدينية.

ومضت للقول "ولذا فيمكنك الجزم بأنه سينزل عند بعض رغباتهم على الاقل في تشديد الاحكام الدينية في السعودية."

وكان الملك عبدالله قد تولى الحكم في عام 2005، ولكنه كان يعاني مشكلات صحية في السنوات الاخيرة.

وجاء في بيان رسمي ان الامير مقرن بن عبدالعزيز قد عين وليا للعهد، ودعا هيئة البيعة لمبايعة الامير مقرن.

وجاء في الكلمة التي القاها العاهل السعودي "بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره ، ومليئة بالحزن والأسى، أتوجه إلى الشعب السعودي الوفي والأمة العربية والإسلامية بالعزاء في فقيد الأمة الغالي خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز رحمه الله، الذي شاء الله عز وجل أن يختاره إلى جواره ، بعد أن أمضى حياته مبتغيا طاعة ربه ، وإعلاء دينه ، ثم خدمة وطنه وشعبه ، والدفاع عن قضايا الأمتين العربية والإسلامية."

وستجري في وقت لاحق اليوم الجمعة مراسم تشييع جثمان الملك الراحل الذي سيدفن في قبر غير معلم حسب التقاليد الوهابية المتبعة في السعودية.

يذكر ان الملك الراحل عبدالله كان الابن الـ 13 من بين اولاد الملك عبدالعزيز الـ 37. ويعتقد انه ولد في اغسطس / آب 1924 في الرياض.

وعين في عام 1962 قائدا للحرس الوطني.

ردود فعل

وقدم الرئيس الأمريكي باراك اوباما تعازيه برحيل الملك عبد الله وعبر عن مواساته للشعب السعودي برحيل من وصفه بالحليف المهم للولايات المتحدة.

ووصف أوباما في بيان اصدره الملك عبد الله بأنه " كقائد، كان دائما صريحا وشجاعا في التعبير عن قناعاته".

وأضاف البيان "وواحدة من هذه القناعات كانت اعتقاده القوي والراسخ بأهمية العلاقات السعودية الأمريكية بوصفها قوة من أجل الأمن والاستقرار في الشرق الأوسط ومحيطه".

واعلن في بغداد ان الرئيس العراقي فؤاد معصوم سيرأس وفداً رسمياً عالي المستوى يضم نائب الرئيس اسامة النجيفي ورئيس مجلس النواب سليم الجبوري لتقديم التعازي بوفاة العاهل السعودي والمشاركة في مراسم تشييع جنازته.

وفي انقره، اعلنت الرئاسة التركية ان الرئيس رجب طيب اردوغان الغى زيارة كان مقررا له القيام بها الى الصومال وتوجه الى السعودية للمشاركة في التشييع.

من جانبها، عبرت ايران عن مواساتها للحكومة والشعب في السعودية، وقالت إن وزير الخارجية محمد جواد ظريف سيمثلها في تشييع الملك الراحل.

من جانب آخر، قال رئيس الحكومة البريطانية ديفيد كاميرون إنه "حزن حزنا شديدا" لدى سماعه نبأ وفاة العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبدالعزيز.

وقال كاميرون إن العالم سيتذكر الملك الراحل "لالتزامه بالسلام وبتعزيز التفاهم بين الاديان."

من جانبه، قال وزير الخارجية البريطاني ديفيد هاموند إن الملك الراحل قد خدم بلده "بقدر كبير من الاخلاص والهيبة."

وقال كاميرون "اتمنى بكل صدق ان تستمر العلاقات القديمة والعميقة بين مملكتينا وان نتمكن من العمل سوية من اجل تعزيز السلم والرخاء في العالم."

وفي واشنطن، اصدر نائب الرئيس الامريكي جو بايدن بيانا قال فيه إنه سيرأس "في الايام المقبلة" وفدا امريكيا الى السعودية لتقديم التعازي "لاسرة الملك عبدالله والشعب السعودي".

وجاء في البيان ان "وفاة الملك عبدالله تمثل خسارة كبرى لبلاده. كنت دائما معجبا بصراحته وتقديره للتاريخ وفخره بجهوده في تحقيق التقدم لبلاده وايمانه العميق بالعلاقة بين السعودية والولايات المتحدة."

من جانب آخر، قالت صحيفة الأهرام المصرية إن الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي قطع زيارته لسويسرا حيث شارك في منتدى دافوس وتوجه الى السعودية للمشاركة في تشييع جنازة الملك عبدالله، فيما نبهت وزارة الأوقاف المصرية جميع أئمة المساجد في مصر إلى إقامة صلاة الغائب اليوم الجمعة على روح الملك عبدالله.

كما قطع العاهل الاردني الملك عبدالله الثاني من جانبه زيارته لدافوس للمشاركة في تشييع جنازة الملك عبدالله.

وفي القدس، اصدر رئيس الدولة الاسرائيلي روفين ريفلين تصريحا قال فيه "حزنت لدى سماعي نبأ وفاة الملك عبدالله، الذي كان نموذجا للزعامة المسؤولة والحكيمة وذو إيمان ديني راسخ."

وجاء في التصريح الاسرائيلي ايضا ان "سياساته الحكيمة اسهمت بقدر كبير في توطيد الاستقرار في منطقة الشرق الاوسط."

المزيد حول هذه القصة