حزب الله يهاجم رتلا عسكريا إسرائليا في مزارع شبعا

مصدر الصورة Reuters
Image caption الدخان يتصاعد في منطقة الوزاني في جنوب لبنان نتيجة القصف الإسرائيلي.

قال حزب الله إنه استهدف موكبا عسكريا إسرائيليا في منطقة مزارع شبعا وأصاب - بحسب ما ذكرته محطة المنار التابعة للحزب - تسع آليات.

ومازالت الطائرات الإسرائيلية تواصل قصف مواقع حول مزارع شبعا جنوبي لبنان.

ويعقد رئيس الوزراء الإسرائيلي اجتماعا مع وزير الدفاع موشيه يعلون وضباط كبار في الوزارة في تل أبيب.

وكان الجيش الإسرائيلي قد أعطى تعليمات لسكان المناطق المطلة على الحدود اللبنانية بالتزام منازلهم في وقت سابق، تخوفا من عملية تسلل. وأغلق مطار روش بينا وحيفا.

وتفيد بعض التقارير الواردة من حزب الله بأن 15 جنديا إسرائيليا إما قتلوا وإما أصيبوا في الهجوم.

وقال الحزب إن العملية رد على غارة إسرائيلية قتل فيها جنرال إيراني وعدد من مقاتلي الحزب في سوريا قبل عشرة أيام.

وقال الجيش الإسرائيلي إن صاروخا مضادا للدبابات ضرب مركبة إسرائيلية قرب الحدود اللبنانية الإسرائيلية.

وأفادت تقارير بإصابة أربعة جنود إسرائيليين.

وجاء في بيان لحزب الله أنه "عند الساعة 11.25 من صباح اليوم، قامت مجموعة ... في المقاومة الإسلامية باستهداف موكب عسكري إسرائيلي في مزارع شبعا اللبنانية المحتلة، مؤلف من عدد من الآليات، ويضم ضباطاً وجنوداً ... بالأسلحة الصاروخية المناسبة ما أدى إلى تدمير عدد منها ووقوع إصابات عدة في صفوف العدو".

وتقول مراسلتنا في القدس، نوال أسعد، إن ما لا يقل عن ستة جنود إسرائيليين أصيبوا، أربعة منهم في حالة خطرة في انفجار عدد من السيارات في كفار راجار في منطقة حار دوف شمالي إسرائيل.

وتفيد تقارير أولية بأن صارخا مضادا للدبابات أطلق على حافلات للجيش.

"الجيش مستعد"

وقال مسؤولون أمنيون في لبنان إن المدفعية الإسرائيلية أطلقت 13 قذيفة على الأقل على جنوب لبنان.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي في تغريدة على موقع تويتر "الجيش الإسرائيلي يرد الآن على الأحدثا في الشمال. لن نسمح للإرهابيين بتعطيل حياة مواطنينا وتهديد أمنهم. سنرد بقوة على من يحاولون تحدينا".

وحذر نتنياهو بأن الجيش على استعداد للرد بقوة على جميع الجبهات.

مصدر الصورة EPA
Image caption الجيش الإسرائيلي ينقل معدات عسكرية إلى المنطقة الشمالية.

وأضافوا أن القصف استهدف قرى مجيدية، وعباسية، وكفر شوبا قرب مزارع شبعا على الحدود، وأن الطائرات الإسرائيلية تحلق فوق المنطقة.

وكانت المقاتلات الإسرائيلية قد قصفت قبل ساعات موقعين للجيش السوري قرب مرتفعات الجولان المحتلة، ردا على إطلاق صواريخ على إسرائيل الاثنين.

ومازال التوتر على الحدود يزداد عقب الغارة الجوية الإسرائيلية التي قتل فيها جنرال إيراني وعدد من مقتالي حزب الله في سوريا.

المزيد حول هذه القصة