هجوم عنيف لـ"داعش" على عامرية الفلوجة

مصدر الصورة epa
Image caption قصف جوي حكومي للفلوجة يوم الجمعة

افاد مصدر امني في شرطة ناحية عامرية الفلوجة التي تقع على مسافة 30 كيلومترا الى الجنوب من مدينة الفلوجة في محافظة الانبار بان مسلحي تنظيم "الدولة الإسلامية" شنوا هجوما عنيفا على الناحية فجر السبت ومن محورين الاول عن طريق سدة البو هوة والثاني من منطقة الفحيلات.

وأكد المصدر ان قوات الجيش والشرطة المحلية وبمساندة مقاتلي العشائر تمكنوا من صد الهجوم وقتل اربعة من عناصر التنظيم والاستيلاء على عدد من الاسلحة والعجلات التي تركها التنظيم.

وأضاف ان مقاتلي التنظيم استخدموا في الهجوم عدد من مركبات الهمر التي كانوا قد استولوا عليها في معارك سابقة بالاضافة الى عدد من المدرعات والاليات العسكرية فضلا عن مختلف أنواع الأسلحة الثقيلة والمتوسطة.

كركوك

ومن جانب آخر، قال مسؤولون امنيون ونفطيون في كركوك شمال شرقي العراق السبت إن مسلحي "الدولة الاسلامية" استولوا على محطة صغيرة لتكرير النفط الخام تقع بالقرب من كركوك كان يعمل فيها 15 موظفا.

وأكد مسؤولان في شركة نفط الشمال الحكومية بأن المسلحين استولوا على منشأة خباز النفطية، وان موظفيها الـ 15 مفقودون بعد ان فقدت الشرطة الاتصال بهم.

ونقلت وكالة رويترز للانباء عن احد مهندسي شركة نفط الشمال قوله "تسلمنا مكالمة هاتفية من احد العمال (في المحطة) قال فيها إن العشرات من مسلحي داعش يحاصرون المنشأة ويطلبون من العاملين مغادرتها. فقدنا الاتصال بعد ذلك بالموظفين، ومن الممكن انهم اختطفوا."

وكان تنظيم "الدولة الاسلامية" قد استولى على 4 حقول نفطية صغيرة على الاقل عندما احتل مساحات كبيرة من شمالي العراق في الصيف الماضي، وبدأ بالفعل ببيع النفط لتمويل نشاطاته.

وكان مسلحو التنظيم قد شنوا هجوما على قوات البيشمركة الكردية المتمركزة جنوب غربي كركوك يوم امس الجمعة، وتمكنوا من الاستيلاء على بعض المناطق بما فيها حقل خباز النفطي.

يذكر ان حقل خباز حقل نفطي صغير يقع جنوب غربي كركوك بمسافة 20 كيلومترا تبلغ طاقته الانتاجية القصوى 15 الف برميل من النفط الخام يوميا. وكان الحقل ينتج 10 آلاف برميل يوميا قبل الهجوم الاخير.

المزيد حول هذه القصة