إطلاق سراح محافظ ليبيا لدى اوبك

مصدر الصورة .

أُطلق سراح محافظ ليبيا لدى منظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) بعد مرور أكثر من أسبوعين على اختطافه.

وكان سمير سليم كمال اختُطف لدى مغادرة مقر عمله في العاصمة الليبية طرابلس يوم 15 يناير/ كانون الثاني.

وقالت أسرة كمال في بيان إنه في حالة صحية جيدة، لكنه يشعر بالاضطراب جراء المحنة التي تعرض لها.

ولم تتضح هوية الخاطفين أو دوافعهم، بحسب أسرة كمال.

ويشغل كمال منصبه في اوبك منذ عامين، كما أنه مسؤول رفيع في إدارة التخطيط والتدريب بوزارة النفط الليبية.

وخلال الأشهر القليلة الماضية، زادت حالة الفوضى والنزاع في ليبيا، التي تحظى فيها جماعات مسلحة بالنفوذ منذ الإطاحة بنظام حكم معمر القذافي في عام 2011.

وعقب اختفاء كمال، قال أقاربه إنهم اتصلوا بالعديد من الجماعات في محاولة للعثور عليه لكن غالبية هذه الجماعات نفت أي معرفة لها بشأن الأمر.

وفي صباح الأحد، تلقوا اتصالا من مجهول أبلغهم أن كمال أصبح حرا، وأنه على طريق سريع في طرابلس، حسبما أفادت صحيفة "الوسط" الليبية.

وأوضح ابن كمال للصحيفة أن والده كان معصوب العينين ولم يتمكن من التعرف على هوية خاطفيه.

وعقب معارك في طرابلس خلال الصيف الماضي، انتزع تحالف من جماعات مسلحة السيطرة على العاصمة ونصب حكومة لم يعترف بها المجتمع الدولي.

أما الحكومة والبرلمان المنتخب المعترف بهما دوليا فقد انتقلا إلى شرقي ليبيا.

المزيد حول هذه القصة