قتلى وجرحى في تفجير وسط العاصمة السورية دمشق

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

قتل 6 أشخاص على الأقل وجرح أكثر من 20 آخرين في تفجير استهدف حافلة وسط العاصمة السورية دمشق.

ونشر حساب على مواقع التواصل الاجتماعي مرتبط بتنظيم جبهة النصرة المتشدد، بيانا يتبنى فيه التنظيم الهجوم.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، ومقره بريطانيا، إن الحافلة كانت تقل زوارا شيعة في طريقهم إلى مزارات في العاصمة.

وقال رئيس الوزراء السوري، وائل الحلقي، أمام البرلمان، إن بلاده "ستبعد جميع المسلحين من أراضيها في عام 2015، وإنها مستعدة لدعم جميع المحاولات الجولية لمكافحة المتشددين".

وأضاف أن سوريا تهدف إلى "تطهير أراضيها من الإرهابيين".

وبقيت أجزاء من دمشق في منأى عن المواجهات التي اندلعت بين القوات الحكومية والمعارضة المسلحة، منذ مارس/ آذار 2011.

مصدر الصورة Reuters
Image caption (أرشيف) جبهة النصرة أعلنت مسؤوليتها عن الهجوم

ولكن فصائل المعارضة المسلحة تطلق صواريخ على العاصمة من المناطق المحيطة بها، كما شهد وسط دمشق عددا من التفجيرات.

وخلف النزاع المسلح في سوريا أكثر من 200 ألف قتيل، ودفعت المعارك نصف سكان البلاد إلى النزوح عن مناطقهم.

المزيد حول هذه القصة