الجعفري: العراق لم يطلب قوات برية أجنبية لمحاربة تنظيم الدولة

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

قال وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري في أستراليا إن بلاده لم تطلب عونا عسكريا بريا أجنبيا لمحاربة تنظيم "الدولة الإسلامية"، وذلك عقب دعوة الرئيس الأمريكي باراك أوباما لشن عمليات عسكرية موسعة ضد التنظيم.

وكان الرئيس الأمريكي قد قال الأربعاء إنه لن يتردد في تكليف القوات الخاصة الأمريكية بقتل زعماء تنظيم "الدولة الإسلامية"، وذلك في معرض حثه الكونغرس على إصدار تفويض لاستخدام القوة العسكرية ضد التنظيم.

ولكن وزير الخارجية العراقي قال في سيدني إن حكومته لا تفكر في إستقدام قوات برية أجنبية.

وقال الجعفري عقب اجتماعه بنظيرته الأسترالية جولي بيشوب "لم نطلب أبدا مساعدة عسكرية برية"، مضيفاً أن العراق أصدر مجموعة من المبادئ للائتلاف الدولي تحتوي على توفير الدعم الجوي للقوات العراقية وتدريبها ومدها بالمعلومات الإستخبارية الضرورية.

مصدر الصورة epa
Image caption إجتمع الجعفري برئيس الحكومة الأسترالية توني آبوت

وأكد الوزير العراقي "بأن الرسالة التي وجهها العراق إلى مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة لم يتطرق قط إلى دخول قوات برية أجنبية الاراضي العراقية."

وأشار الجعفري إلى ان القوات العراقية تحقق تقدما ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" ولا يعوزها الجنود.

وقال "لا شك أن القوات العراقية بحاجة إلى دعم جوي إضافة إلى مساعدات في المجال الاستخباري، ولكن لا توجد في العراق جيوش برية من أي دولة عدا لأغراض التدريب وتقديم المشورة."

المزيد حول هذه القصة