السيسي: الحاجة لقوة عربية موحدة أصبحت أكثر إلحاحًا

مصدر الصورة Reuters
Image caption قال الرئيس المصري إن الأردن ودولة الإمارات تبرعتا بارسال قوات إلى مصر

قال الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي إن الحاجة لتشكيل قوة عسكرية عربية مشتركة تتزايد بشكل يومي في الوقت الذي تواجه فيه المنطقة العربية خطر الجماعات المتشددة.

وقال السيسي في كلمة بثها التلفزيون المصري يوم الأحد إن الجيش المصري ليس له رغبة في غزو أو مهاجمة الدول الأخرى، ولكنه سيدافع عن مصر والمنطقة "إذا اقتضت الضرورة وبالتنسيق مع اشقائنا العرب."

وأضاف الرئيس المصري إن الأردن ودولة الإمارات تبرعتا بإرسال قوات إلى مصر عقب قيام مسلحي تنظيم "الدولة الاسلامية" بقتل 21 من المصريين الأقباط الأسبوع الماضي.

وقال السيسي في كلمته إن الانتخابات البرلمانية المقبلة في مصر "سيكون اساسها التنافس"، وقال إنه "حذر المتنافسين من الاختلاف حتى نعبر هذه الفترة الحرجة."

وأشار إلى أنه طلب من الاحزاب عمل قائمة موحدة "حتى نستطيع انجاز الاستحقاق الأخير".

وأصر الرئيس المصري على أن "مصر دولة ناضجة ولا تغامر وليس لديها أجندة سرية فيما يخص الطاقة النووية ونحن موقعون على الاتفاقية عدم انتشار الاسلحة النووية."

وأثنى الرئيس المصري على حكومات السعودية والكويت والإمارات للمساعدات التي أسدتها لمصر عقب الاطاحة بسلفه محمد مرسي.

وقال إن المساعدات المالية الخليجية "كانت السبب الرئيس لتمكن مصر من الصمود في وجه التحديات والصعوبات التي واجهتها."

وحذر من "المحاولات التي تهدف إهادفة لدق اسفين بين مصر ودول الخليج".

المزيد حول هذه القصة