حكم بالمؤبد على محمد بديع مرشد الإخوان المسلمين وبالإعدام على 4 من أعضاء الجماعة

مصدر الصورة Reuters
Image caption حكم على 14 من قيادات جماعة الإخوان المسلمين بينهم المرشد محمد بديع بالسجن المؤبد.

قضت محكمة مصرية بالسجن المؤبد على 14 من قيادات جماعة الإخوان المسلمين - بينهم مرشد الجماعة محمد بديع ونائبه خيرت الشاطر ورئيس مجلس الشعب السابق محمد سعد الكتاتني - وبإعدام أربعة آخرين في القضية المعروفة إعلاميا بـ"أحداث مكتب الإرشاد".

وتتعلق القضية بأعمال عنف شهدها محيط مكتب الإرشاد، وهو أعلى هيئة إدارية في جماعة الإخوان المسلمين، في 30 يونيو/حزيران 2013 قتل خلالها تسعة أشخاص وأصيب 91 آخرون.

ويجوز للنيابة العامة والمحكوم عليهم الطعن بالنقض على هذه الأحكام.

وكانت النيابة قد أسندت إلى المتهمين تهم "التحريض على القتل والشروع في القتل وحيازة أسلحة نارية وذخيرة حية غير مرخصة بواسطة الغير، والانضمام إلى عصابة مسلحة تهدف إلى ترويع الآمنين".

وتصف جماعة الإخوان المسلمين، التي تصنفها السلطات المصرية "تنظيما إرهابيا" المحاكمة بأنها "هزلية".

ودأبت الجماعة على نفي تورطها في أي أعمال عنف.

وكانت المحكمة قد أحالت سابقا أوراق 4 متهمين - عبد الرحيم محمد عبد الرحيم ومصطفى عبد العظيم البشلاوي ومحمد عبد العظيم البشلاوي وعاطف عبد الجليل السمري - لمفتي الجمهورية لاستطلاع الرأي الشرعي في الحكم بإعدامهم، وهو ما صدقت عليه المحكمة السبت.

ومن بين المحكوم عليهم بالسجن المؤبد نائب رئيس حزب الحرية والعدالة عصام العريان والبرلماني السابق محمد البلتاجي، إضافة إلى أيمن هدهد، مستشار الرئيس المعزول محمد مرسي.

وسبق أن أصدرت أحكام بالإعدام على العديد من قيادات وأعضاء وأنصار جماعة الإخوان المسلمين، بينهم بديع والشاطر، في قضايا أخرى على مدار العامين الماضيين.

لكن لم ينفذ أي من هذه الأحكام.

وكانت محكمة النقض قد ألغت حكما بالإعدام بحق 36 من الإخوان المسلمين بينهم بديع في وقت سابق من الشهر الحالي.

ويقول محامي بديع إنه قد صدرت أحكام بإعدام موكله في ثلاثة قضايا أخرى.