حملة بحث عن ثلاثة أسبان ضلوا طريقهم في جبال أطلس بالمغرب

مصدر الصورة
Image caption تضم المنطقة التي فقد فيها الثلاثة قمما يبلغ ارتفاعها أربعة آلاف متر

تبحث خدمات الانقاذ المغربية عن ثلاثة من الأسبان من هواة استكشاف الكهوف الجبلية ضلوا طريقهم في جبال أطلس.

وكان الثلاثة ضمن مجموعة من هواة استكشاف الكهوف من جنوب اسبانيا سافرت إلى منطقة تقع بين مدينة مراكش وبلدة ورززات.

وانفصل الثلاثة عن المجموعة الأحد لاستكشاف كهوف أخرى وابلغ باقي أعضاء المجموعة السلطات المغربية عندما لم يصلوا إلى المنطقة المتفق عليها للقاء باقي المجموعة.

وتضم المنطقة التي فقد فيها الثلاثة قمما يبلغ ارتفاعها أربعة آلاف متر ويكسوها الجليد الكثيف المتبقي من الشتاء وتعرضت لارتفاع مفاجئ في درجات الحرارة مؤخرا.

وقال زبير بوحور مدير ادارة السياحة الإقليمية في أورزازات إنه يجري البحث عن الثلاثة بصورة موسعة وأن البحث يشمل استخدام الطائرات المروحية.

ولكنه أضاف أن "جغرافيا المنطقة لا تساعد. المنطقة جبلية ويكسوها الكثير من الضباب ويوجد الكثير من مداخل الكهوف".

وقال أحد أعضاء المجموعة لإذاعة كانال سور الاسبانية إن الثلاثة قد يكونوا حوصروا في اخدود بسبب الفيضانات الناجمة عن ذوبات الجليد بسبب ارتفاع الحرارة.

وأضاف أنه يرجو أن يكونوا على منطقة مرتفعة بانتظار انخفاض مستوى المياه.

وقالت الإذاعة إن الثلاثة من الاتحاد الاندلسي لتسلق الجبال.

وتشتهر جبال أطلس، الواقعة على مشارف الصحراء الكبرى، بمساراتها الجبلية التي يسلكها هواة استكشاف الجبال، وتضم أعلى قمة في شمال افريقيا، وهي جبل توبقال الذي يبلغ ارتفاعه 4167 مترا.

ولكن المنطقة لا تشتهر بخطورتها الشديدة على الرغم من الفيضانات المفاجئة التي قد تنجم عن العواصف الرعدية.