اجتماع في أديس أبابا لاختيار المكتب الاستشاري الذي سيستكمل دراسات سد النهضة

مصدر الصورة AFP
Image caption تقول أديس أبابا إن الهدف من انشائه هو إقامة مشاريع تنمية وتوليد كهرباء تستفيد منها إثيوبيا والدول المجاورة

بدأ وزير الري المصري حسام المغازي زيارة إلى العاصمة الإثيوبية أديس أبابا للتشاور مع وزراء المياه في السودان وإثيوبيا لحسم اختيار المكتب الاستشاري العالمي المعني باستكمال دراسات سد النهضة الإثيوبي.

ومن المفترض أن يفاضل الوزراء الثلاثة بين عروض لشركات عالمية تقوم بعمل دراسات جيولوجية وديموغرافية واقتصادية حول الأضرار المحتملة على دولتي المصب جراء إقامة السد الإثيوبي.

ويأتي الاجتماع الثلاثي بعد توقيع قادة الدول الثلاث لاعلان مباديء الخرطوم - الشهر الماضي - والذي ينص على اقرار مباديء التفاوض لحل أي نزاع ينشأ بين الدول الثلاث بسبب مخاوف من تقليص حصص دولتي المصب مصر والسودان جراء حجز مياه النيل خلال فترة ملء خزان السد.

وتقول أديس أبابا إن الهدف من انشائه هو إقامة مشاريع تنمية وتوليد كهرباء تستفيد منها إثيوبيا والدول المجاورة.

المزيد حول هذه القصة