اشتباكات بين القوات العراقية ومسلحي داعش قرب حديثة بالأنبار

مصدر الصورة Getty
Image caption مسلحون من ميليشيا "فيلق بدر" في الأنبار

قال مصدر أمني في قيادة عمليات الأنبار غربي العراق إن اشتباكات عنيفة تدور منذ صباح الأحد بين القوات الأمنية المشتركة وتنظيم "الدولة الاسلامية" على أطراف مدينة حديثة غربي الأنبار من جهة الخسفة.

ووردت أنباء عن وقوع خسائر كبيرة في صفوف مسلحي التنظيم.

وفي وقت لاحق، أفادت الأنباء الواردة من مدينة الرمادي بنجاة محافظ الأنبار صهيب الراوي من محاولة اغتيال استهدفت موكبه بعدد من قذائف الهاون دون وقوع أي إصابات.

وشن طيران التحالف الدولي وطيران الجيش العراقي غارات على معاقل ومواقع التنظيم القريبة من موقع اﻻشتباكات.

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

وفي بغداد، افادت مصادر أمنية وطبية بمقتل 5 وإصابة 10 آخرين من رجال الصحوة والمدنيين بانفجار عبوتين ناسفتين بعد ظهر اليوم بتوقيت بغداد المحلي في منطقتي الرضوانية وابو غريب.

واستهدفت العبوة الاولى دورية للصحوة في الرضوانية، بينما انفجرت الثانية في شارع تجاري في أبو غريب.

من جهة اخرى، عُثر على جثتين لرجلين مجهولي الهوية مقيدتي الايدي ومعصوبة الاعين ومصابتين بأعيرة نارية في الرأس والصدر في أطراف مدينة الصدر الى الشرق من بغداد.

وفي محافظة نينوى، أفاد مصدر في الحزب الديمقراطي الكوردستاني بأن مقاتلي البيشمركة الكردية صدوا وبإسناد من طائرات التحالف الدولي هجوما لمسلحي تنظيم الدولة الإسلامية على ناحية الكوير جنوب شرق الموصل ومقتل 16 من المسلحين.

من جهة أخرى، ذكرت مصادر محلية أن مسلحي التنظيم نقلوا ليلة أمس السبت أسلحة ثقيلة بضمنها دبابات من مدينة الموصل إلى مطار تلعفر غرب المدينة.