فرنسا تبدأ تسليم أسلحة للجيش اللبناني كانت السعودية قد دفعت ثمنها

مصدر الصورة AP
Image caption يشمل البرنامج ايضا تدريب الجيش اللبناني لمدة سبع سنوات، وعقد لصيانة الاسلحة المعدات أمده عشر سنوات

تصل إلى قاعدة جوية قرب بيروت يوم الاثنين أول شحنة من الأسلحة الفرنسية التي دفعت السعودية ثمنها البالغ 3 مليارات دولار، وذلك في جزء من مسعى لتعزيز قدرات الجيش اللبناني في مواجهة مسلحي داعش وغيرهم في المناطق الحدودية مع سوريا.

ومن المقرر أن تشمل الشحنة الأولى صواريخ مضادة للدروع، وسيكون في استقبالها وزير الدفاع اللبناني سمير مقبل ونظيره الفرنسي جان ايف لودريان.

ومن المتوقع أن تسلم فرنسا الجيش اللبناني 250 آلية قتالية وآلية نقل و7 مروحيات من طراز كوغار و3 زوارق حربية صغيرة اضافة الى معدات مراقبة واتصالات.

وسيتم تسليم هذه الاسلحة والمعدات على فترة 4 سنوات في جزء من برنامج تبلغ قيمته 3 مليارات دولار لتحديث القوات المسلحة اللبنانية.

وتمول السعودية هذا البرنامج بالكامل.

ويشمل البرنامج ايضا تدريب الجيش اللبناني لمدة سبع سنوات، وعقد لصيانة الاسلحة والمعدات أمده عشر سنوات.

ونقلت وكالة فرانس برس عن مسؤول عسكري فرنسي قوله "سيتيح لنا هذا المشروع تعزيز قدرات الجيش اللبناني بحيث يصبح قادرا على التعامل مع التهديدات الأمنية الجديدة."

المزيد حول هذه القصة